مزراعو سهل الغاب بحماة يشتكون ارتفاع تكاليف حصاد محصول الذرة (فيديو)

اعداد إيمان حسن | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 أكتوبر، 2017 12:56:46 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت -حماة

اشتكى مزارعو في سهل الغاب (41 كم شمال غرب مدينة حماة) وسط سوريا، من ارتفاع تكاليف زراعة وحصاد الذرة مقارنة بسعرها المنخفض، مطالبين التجار برفع ثمن المبيع.

وقال مالك أحد الحصادات علي التلوج، في حديث مع "سمارت"، إنه يتقاضى أربعة آلاف ليرة سورية لحصاد دونم واحد من الذرة، لافتا إلى أن الأجر مرتبط بسعر مادة المازوت، في حين قال عدد من المزارعين إن كلفة حصاد الدونم تراوحت بين ستة وثمانية آلاف.

وأضاف "التلوج" أنه المزارعين يعانون من ارتفاع أجرة اليد العاملة، وخطورة الوضع لاقترابهم من مناطق سيطرة قوات النظام السوري.

وقال المزارع خالد أبو محمد، إن انتاج الدونم الواحد من الذرة يتراوح بين 500 – 600 كغ، وطالب التجار برفع ثمن كيلو الذرة حيث بلغ هذا العام 90 ليرة بعد أن كان العام الفائت بـ130.

وأضاف" أبو محمد" أن ثمن المحصول بالكاد يغطي مصاريف زراعته، إذ تحتاج للري 14 مرة خلال الموسم، إضافة إلى ارتفاع سعر البذار، موضحا أن سعر كيس  بذار الذرة وزن 50 كيلو يبلغ نحو 70 دولار أمريكي، ويضاف إليه أجور النقل المرتفعة وأجار العمال، وتكلفة ري هكتار الواحد تبلغ سبعة آلاف ليرة.

وكان أهالي سهل الغاب  بدؤوا  بزراعة قرابة نصف الأراضي الزراعية فيه بعد عودتهم إلى المنطقة، حيث هجر المزارعون أراضي تبلغ مساحتها نحو 150 ألف دونم لنحو أربع سنوات في ظل قصف قوات النظام المعارك في المنطقة.

وقال رئيس شعبة الزراعة في قرية الحويز التابعة لناحية سهل الغاب  في حزيرام الماضي إن قوات النظام فرضت أتاوات على المزارعين لحصد محصول القمح في القرية مهددة بحرق المحصول في حال رفضهم.

وكان مزارعو قرية المستريحة غرب حماة، بدأوا، في حزيران  بحصاد محاصليهم الزراعية مبكرا خوفا من أن تحرقها قوات النظام، ما يؤثر سلبا على الإنتاج والنوع.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 أكتوبر، 2017 12:56:46 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
مقتل قيادي لـ"الحر" أثناء محاولة تفكيك عبوة ناسفة بدرعا
الخبر التالي
قتلى وجرحى لـ "جيش خالد" باشتباكات مع الجيش الحر غرب درعا