أنصار "الوطني الكردي" يتظاهرون في القامشلي تنديدا بمهاجمة إقليم كردستان العراق

اعداد عمر سارة | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 أكتوبر، 2017 7:49:31 م خبر سياسي مظاهرة

سمارت ــ الحسكة

تظاهر المئات من أنصار "المجلس الوطني الكردي" في مدينة القامشلي بالحسكة شمالي شرقي سوريا الاثنين، تنديدا بهجوم ميليشيا "الحشد الشعبي" العراقية على مناطق في إقليم كردستان العراق.

وقال عضو الأمانة العامة للمجلس،  محمد اسماعيل في تصريح لـ "سمارت"، إن المتظاهرين يؤيدون مواقف رئيس إقليم كردستان "مسعود البرزاني" ويطالبون الدول الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية بالتدخل لوقف ما أسماه "مأساة الشعب الكردي".

واستنكر عضو اتحاد كتاب سوريا "لقمان يوسف" في حديث لـ "سمارت"، الصمت الدولي تجاه ما يتعرض له الشعب الكردي على يد ميليشيات "الحشد الشعبي"، معتبرا أن موقف الولايات المتحدة وأوربا "لا ينسجم وحجم التضحيات التي قدمها الكرد في مكافحة الإرهاب".

واعتبرت إحدى المتظاهرات أن ما يحدث في كردستان العراق هو "إبادة جماعية"، مبينة دعمها لقوات "البيشمركة" الكردية ومطالبة بوحدة الصف الكردي.

تأتي هذه التطورات ردا على التصويت لاستفتاء استقلال إقليم "كردستان العراق"، وسط ترحيب من "المجلس الوطني الكردي" السوري ورفض دولي وأقليمي.

وكان قائد ميليشيا "الحشد الشعبي" العراقي فالح الفياض أعلن أنهم سيتعاونون مع قوات النظام السوري، لضبط الحدود بين الدولتين في المرحلة المقبلة.

ويوجد ثلاثة معابر بين مناطق سيطرة "الإدارة الذاتية" الكردية في سوريا، وإقليم كردستان العراق وهم معبر السويدية واليعربية و"سيمالكا" الذي أغلقته السلطات في الإقليم في شهر آذار عام 2016، على خلفية إعلان النظام الفدرالي شمالي سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 أكتوبر، 2017 7:49:31 م خبر سياسي مظاهرة
الخبر السابق
النظام يشدد الإجراءات الأمنية على ساكني حي ركن الدين في دمشق
الخبر التالي
وقفة احتجاجية في مدينة دوما ضمن حملة "الأسد يحاصر الغوطة"