قتيل وجرحى من الجيش الحر بانفجار سيارة مفخخة شمال درعا

اعداد عمر سارة | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أكتوبر، 2017 8:23:49 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

سمارت ــ درعا

قتل مقاتل في "جيش الثورة" التابع للجيش السوري الحر، وجرح أربعة آخرون الثلاثاء، بتفجير سيارة استهدف إحدى مقاره في بلدة المزيريب (11 كم شمال غرب مدينة درعا)، جنوبي سوريا.

وقال الناطق باسم "جيش الثورة" لقب نفسه "أبو بكر الحسن"، في تصريح لـ "سمارت"، إن "انتحاريا يتبع لجيش خالد بن الوليد فجر سيارة عسكرية مشابهة لسيارات الجيش الحر، عند باب معمل الكونسروة التابع لكتائب المعتز بالله".

وأوضح "الحسن" أن التفجير أسفر عن مقتل مقاتل أثناء حراسة البوابة الرئيسية إضافة لمقتل منفذ العملية، بينما الإصابات الأربعة كانت طفيفة ناجمة عن ضغط الانفجار.

واعتبر "الحسن" أن "الضربات الموجعة التي تلقاها جيش خالد (المتهم بمبايعة تنظيم الدولة الإسلامية) جراء المعارك الدائرة اليوم في قرية جلين غربي درعا، هو ما يدفعه لتنفيذ هذه التفجيرات".

وكانت فصائل "تحالف قوات الجنوب"، 
أطلقت معركة، مطلع شهر حزيران الجاري، بالتعاون مع "تحالف جيش الثورة"، بهدف استرجاع قرى وبلدات جلين، سحم الجولان، تسيل، تل عشترة، وتل الجموع، غربي درعا.

وتشكل "جيش خالد" من اندماج "حركة المثنى الإسلامية" مع "لواء شهداء اليرموك" في أيار العام الفائت، حيث يتهمه الجيش الحر والناشطون في المنطقة بمبايعة تنظيم "الدولة".

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 أكتوبر، 2017 8:23:49 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
تنظيم "الدولة" يهاجم مواقع قوات النظام شرق ديرالزور
الخبر التالي
الائتلاف الوطني: جرائم الحرب بسوريا لم تكن ستحدث لولا "لامبالاة" المجتمع الدولي