فصائل في جنوب دمشق تكذب اتهامات بفرضها غرامات على قافلة مساعدات أممية

اعداد محمد الحاج | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 أكتوبر، 2017 10:18:08 م خبر عسكريسياسي إعلام

​سمارت-تركيا

​كذبت فصائل تتواجد جنوب العاصمة دمشق جنوبي سوريا الاثنين، معلومات تدوالتها وسائل إعلام روسية وأخرى موالية للنظام السوري، حول فرض "مسلحين" غرامات على قافلة مساعدات أممية كانت متوجهة لبلدات يلدا وببيلا وبيت سحم.

​ونقلت وكالة "نوفوتسي" الروسية السبت الماضي، أنباء عن عدم سماح "مسلحين" (لم تحدد هويتهم) لقافلة أممية من إكمال مسيرها، لرفض طواقمها إعطائهم  5000 طرد غذائي كـ"غرامة".

​وقال مصدر عسكري في "جيش الأبابيل" المتواجد جنوب العاصمة، لـ"سمارت"، إن "الفصائل العسكرية لم تتدخل في أي وقت مضى بإدخال المساعدات الإنسانية وتوزيعها على المواطنين جنوب دمشق"، مؤكدا أن "كافة الفصائل تكذب الأنباء التي لا أساس لها من الصحة".

​وأضاف المصدر أن النظام السوري وأجهزته الأمنية هي الجهة الوحيدة التي عرقلت وتعرقل دخول المساعدات الإنسانية، وفق وصفه.

​كذلك، أوضح قائد "تجمع أكناف بيت المقدس" المتواجد بشكل رئيسي بمخيم اليرموك جنوب دمشق، يلقب نفسه "أبو أحمد مشير"، أن الأنباء المتداولة منفية، معتبرا أن "دخول القوافل الإغاثية شأن مدني بحت لا تتدخل به الفصائل العسكرية"، ويقتصر دور المقاتلين في "حماية القوافل" إن طلب منهم ذلك.

ودخلت قبل أيام، 24 شاحنة إلى بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم، أربع منها محملة بمستلزمات طبية وأدوية، أما البقية فمحملة بـ 7000 سلة غذائية وبطانيات ومنظفات، استلمتها المجالس المحلية للبلدات، وهي ذات المساعدات التي تحدثت عنها وكالة الأنباء الروسية.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد الحاج | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 أكتوبر، 2017 10:18:08 م خبر عسكريسياسي إعلام
الخبر السابق
إلقاء القبض على شخصين بمدينة اعزاز في حلب بحوزتهما آلاف الحبوب المخدرة
الخبر التالي
قتلى للجيش الحر في هجوم مسلح لـ"مجهولين" شرق درعا