تركيا: تسليح أمريكا لـ"الاتحاد الديمقراطي" يؤثر على العلاقات بين البلدين

تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 4 تشرين الثاني، 2017 11:33:53 خبردوليسياسيتركيا

سمارت -تركيا

قال وزير الخارجية التركي إن دعم وتسليح الولايات المتحدة الأمريكية لـ"حزب الإتحاد الديمقراطي" في سوريا، يؤثر على علاقة بلاده بها.

وتصنف تركيا "الاتحاد الديمقراطي" على قائمة الإرهاب، وهو الجناح السياسي لـ"وحدات حماية الشعب" الكردية أبرز مكونات "قوات سوريا الديمقراطية" التي يدعمها التحالف الدولي بقيادة أمريكا في معاركها ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" شرقي وشمالي شرقي سوريا.

وأوضح الوزير التركي، مولود جاويش أوغلو، أنه أبلغ نظيره الأمريكي، ريكس تيلرسون، باتصال هاتفي، إن وجود رئيس منظمة "فتح الله غولن" وفي أمريكا ودعمها المسلح لـ"الاتحاد الديمقراطي" يؤثر على علاقة البلدين، وفق ما نقلت وكالة "الأناضول" مساء الجمعة.

وأشار "جاويش أوغلو" أنه ينبغي على أمريكا "اتخاذ تدابير" ضد "حزب العمال الكردستاني"، وهو ما وعدت به مرات عدة "ونريد رؤية خطوات بهذا الشأن".

وأعلنت تركيا مرات عدة استمرار محاربتها لـ"التنظيمات الإرهابية"التي تهدد حدودها، وأنها لن تسمح بإنشاء "دويلة"، كما اتهمت "الاتحاد الديمقراطي" بتجنيد الأطفال وتجهيزهم لشن هجمات إرهابية.

الاخبار المتعلقة

تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 4 تشرين الثاني، 2017 11:33:53 خبردوليسياسيتركيا
الخبر السابق
مقتل 97 عنصرا من "قسد"بمواجهات خلال شهر تشرين الأول الماضي
الخبر التالي
طائرات أمريكية تقصف لأول مرة مواقع لتنظيم "الدولة" في الصومال