النظام يمهل المحاصرين في "حويجة كاطع" بديرالزور عدة ساعات لتسليم أنفسهم

تحرير بدر محمد🕔تم النشر بتاريخ 6 تشرين الثاني، 2017 16:15:41 خبرعسكريقوات النظام السوري

سمارت – تركيا

أمهلت قوات النظام السوري، المدنيين وعناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" المحاصرين في حويجة كاطع شمالي مدينة ديرالزور، شرقي سوريا، عدة ساعات لتسليم أنفسهم، مهددة باقتحامها وتدميرها إن رفضوا.

وقال ناشطون لـ"سمارت" الاثنين، إن قوات النظام استخدمت مكبرات الصوت الموجودة في سيارات "الهلال الأحمر"، ووجهت إنذارا للمحاصرين في حويجة كاطع (جزيرة وسط نهر الفرات)، بتسليم أنفسهم خلال عدة ساعات.

وتتعرض حويجة كاطع التيانسحبإليها عناصر تنظيم "الدولة" برفقة نحو سبعمئة مدني جلهم من النساء والأطفال بينهم جرحى، لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات النظام المحيطة بها، حيث يعاني المحاصرون فيها من ظروف إنسانية صعبة منذ أربعة أيام، وسط نقص حاد في الأدوية والأغذية، ما أدى لحالات إغماء لدى بعض الأطفال، حسب ناشطين.

وكان عدد من المدنيين جرحوا في حويجة كاطع، برصاص قوات النظام أثناء محاولتهم عبور نهر الفرات باتجاه مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية"(قسد)  بمحيط المدينة، وسط إطلاق المدنيين المحاصرين فيها "نداء استغاثة"لفتح ممرات آمنة للخروج منها باتجاه قرية الحسينية لخاضعة لسيطرة "قسد"، خوفا من ارتكاب قوات النظام"إعدامات ميدانية"بحقهم.

وكانت قوات النظام والميليشيات الموالية لها سيطرتعلى معظم أحياء مدينة دير الزور بعد انسحاب تنظيم "الدولة " منها إلى حويجة كاطع شمالي المدينة، حيث اتهم ناشطون قوات النظام بإعدم مدنيين اثنين ميدانيا في حيي الحميدية والعرضي خلال سيطرتها عليهما.

الاخبار المتعلقة

تحرير بدر محمد🕔تم النشر بتاريخ 6 تشرين الثاني، 2017 16:15:41 خبرعسكريقوات النظام السوري
الخبر السابق
تنظيم "الدولة" يمنع دوام 1100 طالب من مخيم اليرموك جنوبي دمشق
الخبر التالي
الدفاع الروسية: على النظام متابعة التقدم على طول نهر الفرات