تأثر الموارد المائية في محافظة درعا لحفر الآبار العشوائية (فيديو)

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 7 تشرين الثاني، 2017 20:09:39 خبرأعمال واقتصادبيئة

سمارت ــ درعا

انتشرت في الأشهر الأخيرة بمحافظة درعا، جنوبي سوريا، ظاهرة حفر الآبار العشوائية، نتيجة غياب الرقابة القانونية، الأمر الذي أدى لتأثر الموارد المائية حيث جف بعضها فيما انخفض مستوى المياه في أخرى حتى نسبة 75 بالمئة. 

وقال مدير الموارد المائية في "مجلس محافظة درعا الحرة"، فراس الخطيب، بتصريح لـ"سمارت"، الثلاثاء، إن انتشار هذه الظاهرة أدى لجفاف بعض الينابيع الصالحة للشرب مثل بحيرة مزيريبونبع العجمي وغيرها في منطقة حوض اليرموك غرب درعا، الأمر الذي دفع مجلس المحافظة لإصدار عدة  قرارات تمنع حفر الآبار بشكل نهائي وأخرى بتسوية الآبار المحفورة وحماية الينابيع.

من جانبه أشار المدير الإداري لجمعية "الإمام النووي الخيرية" في مدينة نوى، قاسم الزوكاني، إلى توقف سحب المياه من البئر التابع للجمعية نتيجة حفر بئر مجاور له الأمر، الذي أدى لانخفاض مستوى غزارة المياه فيه بنسبة 75 بالمئة وتعكر المتبقية.

وكانت مديرية الري والموارد المائية أصدرت قرارا، 11 الشهر الفائت،بمنع حفر الآبار العشوائية، لتناقص مستوى المياه الجوفية في المنطقة الجنوبية.

وتنتشر ظاهرة حفر الآبار العشوائية في عموم سوريا، ما يهدد منسوب المياه الجوفية، وسط عجز المجالس المحلية عن منع الأهالي من حفر آبار جديدة.


 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 7 تشرين الثاني، 2017 20:09:39 خبرأعمال واقتصادبيئة
الخبر السابق
افتتاح مستشفى للأطفال والنساء في بلدة أورم الكبرى بحلب
الخبر التالي
ارتفاع سعر المازوت ثلاثة أضعاف في مخيم الركبان