إصابات "لشمانيا" بسبب انتشار القمامة في مخيم "قانا" بالحسكة

تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ 7 تشرين الثاني، 2017 21:29:19 خبراجتماعيإغاثي وإنسانينزوح

سمارت-الحسكة

​سجلت إصابات بمرض "اللشمانيا" في مخيم "قانا"(السد) للنازحين بالحسكة، شمالي شرقي سوريا، بسبب انتشار القمامة وعدم ترحيلها، في ظل ضعف المساعدات الطبية والخدمات، المقدمة من المنظمات و"الإدارة الذاتية" الكردية المسيطرة على المنطقة.

​وقالت "المنسقة الطبية في الهلال الأحمر الكردي" بالمخيم، جميلة حمي لـ"سمارت" الثلاثاء، إن "حالات اللشمانيا منتشرة في المخيم ولا توجد إحصائية دقيقة عن أعداد المصابين (...)، ولا يوجد دواء لمعالجة المرض".

​وطالبت المنظمات بتقديم الدعم والدواء اللازم لعلاج "اللشمانيا"، لافتة إلى عدم توفر الأدوية الخاصة بالمرض في محافظة الحسكة.

​وأوضح والد طفلتين مصابتين بـ"اللشمانيا" في المخيم، ياسر العلي، إن انتشار القمامة "الكبير" ونقص الأدوية أدى إلى انتشار المرض، مشيرا أنه يعتمد في علاج طفلتيه على "مطهر فقط".

​وأكد مدير "الهلال الأحمر الكردي" في الحسكة، انتشار مرض "اللشمانيا" في مخيمات "الهول" و "قانا" و "المبروكة" للنازحين واللاجئين العراقيين، مع عدم توفر العلاج للمرض.

​وسبق أن توفيت امرأة في مخيم "قانا" بسبب ضعف الرعاية الصحية، فيما وصل عدد النازحين خلال شهر تشرين الأول الماضي بالمخيم إلى 23 ألف نازح فيما يتسع المخيم لـ19 ألف، وسط نقص حاد في عدد الخيم والمواد الضرورية التي تقدم للنازحين الجدد.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ 7 تشرين الثاني، 2017 21:29:19 خبراجتماعيإغاثي وإنسانينزوح
الخبر السابق
تركيا توقف 35 مهاجرا "غير شرعي" بينهم سوريين حاولوا الوصول إلى اليونان
الخبر التالي
قتلى جرحى بينهم أطفال في قصف جوي على شرق حماة