مواطنون بمدينة حمص يطالبون بتخفيض أسعار المواد الأساسية بدلا من القهوة والحلاوة

اعداد محمد علاء| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 8 تشرين الثاني، 2017 20:33:06 خبرأعمال واقتصاداجتماعياقتصادي

سمارت - حمص

طالب مواطنون في مدينة حمص الأربعاء، حكومة النظام السوري بتخفيض أسعار السلع الأساسية بدلا من تخفيض أسعار القهوة والحلاوة.

وأعلنت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بحمص التابعة لحكومة النظام  اليوم عن تخفيض أسعار مادة الحلاوة و الطحينة و القهوة، بنسبة تصل إلى 20 بالمئة نتيجة انخفاض تكاليف الإنتاج.

وأضافت وسائل إعلام النظام أن التخفيض جاء بعد القيام بإجراء دراسة فعلية وميدانية لتكاليف إنتاج تلك المواد وبحضور أصحاب المهن و ممثلين عنهم، لتطبق هذه التسعيرات الجديدة في مطلع الأسبوع القادم.

وقالت "أم علي" (اسم مستعار) لـ"سمارت" إنه "يجب أن يطال التخفيض أسعار المواد الأساسية خصوصا المحروقات قبل فصل الشتاء، حيث يصل سعر أسطوانة الغاز غلى 2600 ليرة وليتر المازوت إلى 200 ليرة إن وجد".

وطالبت "أم علي" بتخفيض أسعار الخبز، بدلا من الحلاوة والطحينة اللتان تستخدمان بشكل قليل بالمطابخ، إذ يبلغ سعر الكيلو منها 800 ليرة وتكفي لعشرات الأيام.

من جانبها طالبت "أم حسن" بأن ينخفض سعر هذه المواد بالفعل و"ليس قرار على ورق"، مشيرة أن سعر كيلو القهوة يصل إلى ثلاثة آلاف ليرة.

وعلق "أبو جعفر" (اسم مستعار) وهو صاحب محل قهوة على القرار بالقول: "لايوجد حركة بيع وشراء كبيرة بسبب الضائقة المادية للأهالي نتيجة الضرائب والرسوم المفروضة عليهم من قبل الحكومة".

وأكد "أبو جعفر" أن سبب ارتفاع أسعار القهوة كثرة الضرائب أثناء إدخال المواد للبلاد، وأجور نقلها المرتفعة.

ويعاني السوريون من ارتفاع أسعار جميع المواد في الأسواق بما فيها الاغذية والخضار لأسباب عدة أبرزها الأتاوات المفروضة من قبل الشبيحة على عربات نقل البضائع بين المحافظات وخطورة الطرقات بالاضافة لتدهور الليرة السورية أمام الدولار إذا يقترب سعرها حاليا من حاجز الـ500 ليرة للدولار الواحد.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد علاء| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 8 تشرين الثاني، 2017 20:33:06 خبرأعمال واقتصاداجتماعياقتصادي
الخبر السابق
ضحايا مدنيون بقصف جوي على غوطة دمشق الشرقية
الخبر التالي
صناعة المنظفات تزدهر في مدينة نوى بدرعا لرخص ثمنها