"أحرار الشام" تطالب "تحرير الشام" بإيقاف "اعتدائها" على "الزنكي"

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 9 تشرين الثاني، 2017 08:43:20 خبرعسكريحركة أحرار الشام

سمارت ــ إدلب

طالبت حركة "أحرار الشام الإسلامية"، الخميس، "هيئة تحرير الشام" بإيقاف "اعتدائها" على حركة "نور الدين الزنكي"، وإطلاق سراح جميع معتقلي الفصائل العسكرية لديها.

ودعت "أحرار الشام"، في بيان اطلعت "سمارت" على نسخة منه، "تحرير الشام لرد حقوق كافة الأطراف التي بغت عليها"، وإعادة الأمور إلى ما كانت عليه قبل القتال، وتشكيل محكمة عليا ثابتة تعود لها الأطراف في حال حصل أي خلاف.

كذلك طالبت "أحرار الشام"، بصياغة ما اسمته "ميثاق مشترك" لتنظيم العمل بين الفصائل في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري على كافة الأصعدة.

وأوضحت  أنه في حال استجابت "تحرير الشام" إلى ذلك ونفذت البنود المذكورة، سيتم تشكيل غرفة عمليات عسكرية من "فصائل الساحة" لتقوم بـ"واجبها في رد المعتدي" عن سوريا.

وشهدت الأيام الأخيرة الماضية توترا بين "تحرير الشام" و"الزنكي"، حيث حشدت الأولى قواتها في عدة مناطق بريفي حلب وإدلب، وسبق ذلك سيطرتها على مقر وحاجز لـ"الزنكي"  في قرية دير حسان بإدلب، واتهام الأخيرة لها بمهاجمة مقارها وطرد عناصر لها على خطوط التماس مع قوات النظام السوري في قرية رتيان بحلب.

ودعا "فيلق الشام" التابع للجيش السوري الحر، أمس الأربعاء، "تحرير الشام" و"الزنكي" إلى "تحكيم أهل العلم والصلح" في الخلاف بينهما.

وأعلنت "الزنكي" انفصالها عن "تحرير الشام"، في 20 تموز الفائت، بعد التزامها الحياد خلال اقتتال الأخيرة التي تشكل "جبهة فتح الشام" المكون الرئيسي فيها، مع  "أحرار الشام" في إدلب.

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 9 تشرين الثاني، 2017 08:43:20 خبرعسكريحركة أحرار الشام
الخبر السابق
أطباء متطوعون يفتتحون معهدا طبيا جنوب حلب
الخبر التالي
"غرفة عمليات شمال حمص": النظام لا يلتزم بالهدنة وسنرد على الخروقات