"أحرار الشام" تنزل علم الثورة في مدينة بنش بإدلب بعد خلاف مع "تحرير الشام" (فيديو)

تحرير أمنة رياض, هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 9 تشرين الثاني، 2017 15:33:56 - آخر تحديث بتاريخ 9 تشرين الثاني، 2017 19:01:21خبرعسكريسياسيحركة أحرار الشام

تحديث بتاريخ 2017/11/09 18:52:00بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت -إدلب

أنزلت حركة "أحرر الشام الإسلامية" الخميس، علم الثورة السورية من أعلى سارية في مدينة بنش (7 كم شمال مدينة إدلب) شمالي سوريا، بسبب خلاف مع مجلسها المحلي و"هيئة تحرير الشام".

ورفعت "أحرار الشام" علم الثورة السورية لنحو ساعة، وسط تهديدات بإنزاله من قبل عناصر بعضهم تابعين لـ"تحرير الشام".

وقال مدير "هيئة الخدمات" التابعة لـ"أحرار الشام" ويلقب نفسه بـ"أبو الزهراء" في تصريح لـ"سمارت"، إنه اتفق مع رئيس المجلس المحلي للمدينة ونائبه على رفع العلم، ليتفاجئ عند الموعد بنفيهم الاتفاق.

وأضاف أن عناصر من "تحرير الشام" بينهم المسؤول المدني ويدعى "أبو فاضل"، اعترضوا على رفع العلم وطلبوا إنزله، ليستجيب لطلبهم "درءا للفتنة" على حد تعبيره، وذلك بعد مشادات كلامية.

من جانبه، قال "أبو فاضل" العامل مع "تحرير الشام"، إن "أحرار الشام" رفعت العلم دون اتفاق وتنسيق مع المجلس المحلي، الذي أوضح لها أن "الوقت والأجواء غير ملائمة ومحتقنة"، طالبا تأجيل رفعه لأيام عدة.

وأشار "أبو فاضل" إلى إمكانية تبديل علم الثورة واعتماد آخر غيره في "المناطق المحررة"، معتبرا أن "أبا الزهراء" غير مفوض برفعه.

كذلك أشار ناشطون لـ"سمارت"، إلى حدوث مشادات كلامية بين عناصر من "أحرار الشام" وآخرين بعضهم يتبع لـ"تحرير الشام" وفصائل أخرى لم يستطيعوا معرفتها، في محاولة منهم لمنع رفع العلم، ولم ينجحوا بذلك، وهددوا بإنزاله لاحقا.

ويأتي التوتر في مدينة بنش، بعد دعوة "أحرار الشام" لـ"تحرير الشام"إلى مبادرة صلح وإنهاء الاقتتال مع حركة "نور الدين الزنكي"وتشكيل "غرفة عمليات مشتركة" و"ميثاق مشترك" لتنظيم العمل بين الفصائل في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري على كافة الأصعدة.

وسبق ورفعت "أحرار الشام" علم الثورة ، مطلع شهر تموز الفائت، عند معبر باب الهوى، على الحدود السورية التركية، كما رفعته بعد ذلك في عدة مدن وبلدات بمحافظة إدلب، لتشهد المحافظة بعد ذلك بأيام توترات واشتباكات بين الحركة و" تحرير الشام"، أدت إلى إخراج كل منهما الآخر من عدة مدن وبلدات، وسقوط قتلى وجرحى من الطرفين والمدنيين.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض, هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 9 تشرين الثاني، 2017 15:33:56 - آخر تحديث بتاريخ 9 تشرين الثاني، 2017 19:01:21خبرعسكريسياسيحركة أحرار الشام
الخبر السابق
70 ألف دولار لترميم فرن آلي يخدم 100 ألف شخص في الرستن بحمص
الخبر التالي
قتيلان وجرحى بقصف جوي على مدينة هجين شرق دير الزور