مقتل امرأة برصاص "جيش خالد" في بلدة حيط غرب درعا

تحرير رائد برهان🕔تم النشر بتاريخ 10 تشرين الثاني، 2017 16:34:22 - آخر تحديث بتاريخ 10 تشرين الثاني، 2017 17:40:18خبرعسكريجريمة حرب

تحديث بتاريخ 2017/11/10 17:31:07بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - درعا

قتلت امرأة الجمعة، جراء إطلاق نار من "جيش خالد بن الوليد"، المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية"، على بلدة حيط بحوض اليرموك (24 كم غرب مدينة درعا) جنوبي سوريا.

وقال الناطق باسم "غرفة عمليات صد البغاة"، محمد بكرية لـ"سمارت"، إن إصابة المرأة كانت مهددة للحياة، جراء استقرار رصاصة من الرشاشات الثقيلة لـ"جيش خالد" في رقبتها، مشيرا لإسعافها إلى مشفى مدينة طفس القريبة، إذ توفت فيه جراء النزف الشديد.

وقتل مدني الخميس، بانفجار لغم في البلدة، في وقت دارت اشتباكات بين عناصر "جيش خالد" ومقاتلي غرفة عمليات "صد البغاة"، المؤلفة من فصائل الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية.

ويحاصر "جيش خالد" نحو 5000 مدني في بلدة حيط منذ أشهر مانعا دخول البضائع، ومحاولا اقتحامها عدة مرات، ما أدى لمقتل وجرح عشرات المدنيين، كما يسيطر على عدة بلدات وقرى محاذية للحدود مع هضبة الجولان.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان🕔تم النشر بتاريخ 10 تشرين الثاني، 2017 16:34:22 - آخر تحديث بتاريخ 10 تشرين الثاني، 2017 17:40:18خبرعسكريجريمة حرب
الخبر السابق
وفاة مريض بالفشل الكلوي في مدينة دوما بسبب حصار النظام
الخبر التالي
إصدار قانون يمنع إطلاق النار في الأعراس بمدينة الرستن في حمص