ضحايا بقصف مدفعي لقوات النظام على حويجة كاطع المحاصرة بدير الزور

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 10 تشرين الثاني، 2017 19:16:19 خبرعسكريجريمة حرب

سمارت - تركيا

قتل أربع نساء وجرح أخرون الجمعة، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري والميليشيات الموالية لها، على حويجة كاطع المحاصرة (3كم شمالي مدينة دير الزور) شرقي سوريا.

وقال ناشطون لـ"سمارت" إن قوات النظام والميليشيات التي تحاول اقتحام الحويجة قصفتها بقذائف المدفعية والدبابات، ما أسفر عن سقوط القتلى وجرحى دون تفاصيل عن عددهم وحالتهم الصحية.

ناشد العالقون في حويجة كاطع قوات التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" والمنظمات الحقوقية، إجلائهم إلى الضفة الشمالية من نهر الفراتالخاضعة لسيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

وكان خمسة مدنيين جرحوا بقصف مدفعي للنظام على حويجة كاطع شمالي المدينة، وسط إطلاق المدنيين المحاصرين فيها "نداء استغاثة"لفتح ممرات آمنة للخروج منها باتجاه قرية الحسينية لخاضعة لسيطرة "قسد"، خوفا من ارتكاب قوات النظام  "إعدامات ميدانية"بحقهم، وفق الناشطين.

وفي سياق متصل شنت طائرات حربية تابعة للنظام وروسيا عشرات الغارات على مدينة البوكمال (120كم شرق مدينة دير الزور) والقرى والبلدات التابعة، دون تسجيل أصابات في صفوف المدنيين، حسب الناشطين.

وأضاف الناشطون أن ثلاثة مدنيين قتلوا بقصف جوي لطائرات حربية يرجح أنها تابعة للنظام على معبر نهري في بلدة الصالحية (79كم شرق مدينة دير الزور)، كما قتل مدني وابنته بقصف مماثل على بلدة هجين (96كم شرق دير الزور) الخميس.

وتحاول قوات النظام والميليشيات المساندة لها السيطرة على مدينة البوكمال المعقل الأبرز المتبقي لدى تنظيم "الدولة الإسلامية" وأعلنت عدة مرات عبر وسائل إعلامها السيطرة، فيما في كل مرة ينفي الناشطون السيطرة.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 10 تشرين الثاني، 2017 19:16:19 خبرعسكريجريمة حرب
الخبر السابق
"الزنكي" ترفض مبادرات الصلح في خلافها مع "تحرير الشام"
الخبر التالي
"تربية حلب الحرة" تطالب بتحييدها المؤسسات المدنية عن اقتتال "الزنكي" و"تحرير الشام"