"مجالس شورى" بحلب تشكل "لجنة تواصل" للتوسط بين "الزنكي" و"تحرير الشام"

تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 10 تشرين الثاني، 2017 22:52:55 خبرعسكرياجتماعيهيئة تحرير الشام

سمارت -تركيا

شكلت "مجالس شورى" عاملة في حلب شمالي سوريا الجمعة، ما أسمته "لجنة تواصل" للتوسط في حل الخلاف بين حركة "نور الدين الزنكي" و"هيئة تحرير الشام"، داعية الطرفين لوقف الاقتتال.

ودعت "مجالس الشورى"  في بيان مشترك واطلعت "سمارت" على نسخة منه، جميع الهيئات المدنية وشعبية للتدخل بين الطرفين لحل الخلاف، ما طالبتهما بالوقف الفوري لكافة أعمال الاستفزاز والاستنفار وإزالة الحواجز و"الاحتكام لشرع الله".

ووقع على البيان "مجالس الشوري" في بلدات حيان وحريتان وعندان ورتيان وبيانون والليرمون وكفرحمرة ومعارة الأرتيق وباشكوي.

يأتي ذلك بعد أن أكدت "الزنكي" مساندة كلا من "جيش الأحرار" وحركة "أحرار الشام الإسلامية" في مواجهة "تحرير الشام"، وذلك بعد دخول "حرب مفتوحة" ضدها، كماأعلنت رفض مبادرات الصلح بينهما.

وسيطرت"تحرير الشام"على قرية الأبزمو في ناحية الأتارب (30 كم غرب حلب)، بعد مواجهات مع  "الزنكي"، حيثأسرت عددا من جرحاها من مشفى "باب الهوى" في إدلب، إضافة لـاستهدافها لمواقعها ومقارها في قرى غرب حلب تزامنا مع حشود عسكرية واستنفار للطرفين، بينما تظاهر مدنييون في مدينة الأتارب تنديدا بالاقتتال.

وسبق أن دعا "فيلق الشام" التابع للجيش السوري الحر، و"جيش الأحرارو"أحرار الشام" في بيانات منفصلة ، "تحرير الشام" و"الزنكي" إلى "تحكيم أهل العلم والصلح" في الخلاف بينهما.

الاخبار المتعلقة

تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ 10 تشرين الثاني، 2017 22:52:55 خبرعسكرياجتماعيهيئة تحرير الشام
الخبر السابق
"الحر" يقتل عناصر للنظام أثناء تسللهم إلى نقطة له شمال درعا
الخبر التالي
"أحرار الشام" و"جيش الأحرار" يساندان "الزنكي" في مواجهة "تحرير الشام"