"فيلق الشام" ينفي اتهامات "الزنكي" بمساندته لـ"تحرير الشام"

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 11 تشرين الثاني، 2017 16:29:02 خبرعسكريالجيش السوري الحر

سمارت - حلب

نفى "فيلق الشام" التابع للجيش السوري الحر السبت، اتهامات حركة "نور الدين الزنكي" بمساندته لـ"هيئة تحرير الشام" بالاشتباكات الأخيرة ضدها.

وطالب "فيلق الشام" في بيان اطلعت عليه "سمارت" قيادة "نور الدين الزنكي" باثبات اتهامات عضو مجلس الشورى حسام الأطرش، معتبرا الاتهامات "غير صحيحة"، وستخلط الأوراق في المنطقة.

وكان "الأطرش" اتهم "فيلق الشام" بأنه لم يفرق بين "الظالم والمظلوم"، وأنه سلم حواجز وسيارات لـ"تحرير الشام"، كما أعطى مهمات رسمية مختومة من "الفيلق" لعناصر الأخيرة لاختراق صفوف "الزنكي".

وأضاف "الفيلق" أنه من بداية الاشتباكات بين "تحرير الشام" و"الزنكي" يسعى لطرح "مبادرة صلح" لوقف الاقتتال، لافتا أنه نشر الحواجز وقطع الطرق أمام التعزيزات العسكرية، كما عمل على تحييد البلدات والقرى.

ولفت "فيلق الشام" أنه بعد الاشتباكات بين الطرفين أفرغت بعض نقاط التماس مع قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها، فأرسل تعزيزات عسكرية شمال وغرب مدينة حلب، وشمال مدينة حماة .

ويأتي رد "فيلق الشام" واتهامات "الأطرش" وسط توتر بين "الزنكي" و"تحرير الشام" وسيطرة الأخيرة على قرىبعد اشتباكاتمع "الزنكي"، كما أسرت"تحرير الشام" جرحى للأخير من مشفى معبر "باب الهوى"، إضافة لاستعداد حركة "أحرار الشام الإسلامية" و"جيش الأحرار"بمساندة "الزنكي"، وانشقاقعدد من الكتائبمن صفوف "تحرير الشام".

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 11 تشرين الثاني، 2017 16:29:02 خبرعسكريالجيش السوري الحر
الخبر السابق
شرطة النظام في مدينة حلب تسجل مخالفات مرورية "جائرة"
الخبر التالي
أمريكا وروسيا والأردن يوقعون مذكرة لتأسيس منطقة "تخفيف التصعيد" جنوبي سوريا