انتشار الأمراض السارية والمعدية بين نازحين غرب إدلب

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 12 تشرين الثاني، 2017 16:35:56 - آخر تحديث بتاريخ 12 تشرين الثاني، 2017 19:59:14خبرإغاثي وإنسانينزوح

تحديث بتاريخ 2017/11/12 19:49:10بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - إدلب

أكدت "مديرية صحة الساحل الحرة" انتشار الأمراض السارية والمعدية بين 50 ألف نازح في غرب إدلب شمالي سوريا.

وقال مدير "مديرية الصحة" خليل الآغا في تصريح إلى "سمارت" الأحد، أنهم تأكدوا من انتشار عدد من حالات الحصبة، والحمى المالطية والتهاب الكبد الوبائي من "الفئة أ" بين نازحين وصلوا من المحافظات الشرقية، إضافة لأمراض للسكري والإصابات القلبية، في حين لم يثبت وجود حالات شلل أطفال.

وأشار "الآغا" لوجود فريق يعمل على تقصي الأوبئة وشلل الأطفال ضمن مراكز صحية بالتعاون مع مديرية الصحة، منوها لوجود تقارير تشير للاشتباه بمرض "الشلل الرخوي" المصنف ضمن المراحل الأولى لشلل الأطفال الحاد.

وأوضح "الآغا" أن النازحين منتشرين من بلدتي بداما والناجية إلى مدينة جسر الشغور وقرية الزوف غرب إدلب، معظمهم من ريف اللاذقية وريف إدلب الغربي وبعض بلدات حماة.

وأضاف "الآغا" أن مديرية صحة الساحل تعمل على تأمين لقاح لـ 10 آلاف طفل للوقاية من الأمراض، إذ افتتحت مركز ثابت بالإضافة إلى الحملات الدورية ضد مرض شلل الأطفال خاصة ومرض الحصبة أحيانا، حيث تستهدف فرق اللقاح الجوالة أماكن تجمع النازحين.

وسبق أنانتخب نازحو ومهجرو المحافظات الشرقيةالمتواجدين في إدلب، مكتبا تنفيذيا  تمهيدا لإنشاء مجلس مدني وسياسي يمثلهم، خلال مؤتمر في مدينة سلقين، ضم عدد من الهيئات الإغاثية والإنسانية، لتأمين كافة مسلتزمات النازحين البالغ عددهم نحو 25 ألفا.

وتدرب مديرية "صحة الساحل الحرة"، فرق حملة لقاح "شلل الأطفال"التي ستبدأ في 18 الشهر الجاري، بالمخيمات والمناطق الواقعة تحت سيطرة الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية في اللاذقية، غربي سوريا.

ونزح أكثر من 380 ألف شخص من قراهم وبلداتهم  في محافظة دير الزور، بسبب القصف الجوي المكثف والمعارك الجاريةبين قوات النظام السوري وتنظيم "الدولة" من جهة، وبين الأخير و"قوات سوريا الديمقراطية" من جهة أخرى.

 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 12 تشرين الثاني، 2017 16:35:56 - آخر تحديث بتاريخ 12 تشرين الثاني، 2017 19:59:14خبرإغاثي وإنسانينزوح
الخبر السابق
"الزنكي" و"تحرير الشام" وافقا على الاجتماع في مدينة الأتارب بحلب
الخبر التالي
"محلي" بلدة المعلقة بالقنيطرة يؤهل بئرا بتكلفة 12 مليون ليرة