معبر باب الهوى يسلم "صحة إدلب" إحالة الحالات المرضية إلى تركيا

تحرير هبة دباس| اعداد محمد حسن الحمصي🕔تم النشر بتاريخ 13 تشرين الثاني، 2017 13:22:08 - آخر تحديث بتاريخ 13 تشرين الثاني، 2017 22:57:14خبردولياجتماعيإغاثي وإنسانيصحة

تحديث بتاريخ 2017/11/13 22:48:19بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت -إدلب

أعلن معبر باب الهوى في إدلب شمالي سوريا، تسلم "مديرية صحة إدلب" ملف إحالة الحالات المرضية غير العاجلة إلى تركيا بدءا من اليوم الاثنين.

وقال مدير المكتب الإعلامي في المعبر، مازن علوش، في تصريح إلى "سمارت"، إن "مديرية الصحة" تولت إدارة الملف "فنيا" فيما بقي المعبر يشرف "لوجستيا" على عمليات النقل.

وأكد "علوش" أن المكتب الطبي التابع للمعبر مازال يتولى إحالة الحالات المرضية الطارئة والعاجلة، لافتا أنهم نسقوا مع "مديرية الصحة" حول الأمر منذ ثلاثة أشهر، دون توضيح آلية العمل الجديدة.

من جانبه، قال وزير الصحة في "حكومة الإنقاذ"، أحمد الجرك، في تصريح لـ"سمارت"، إن المريض سيفحص من قبل طبيب مختص ويحول بعدها إلى لجنة تدقيق تتأكد من الإجراءات الروتينية وعدم وجود علاج في المحافظة ما يستدعي العلاج في تركيا، ويحصل بعدها المريض على موعد للعلاج.

ولفت "الجرك" ان الجانب التركي لا يستقبل سوى الحالات الخطيرة مثل أمراض القلب والسرطان، مشيرا أن معايير قبول الإحالات وضعت خلال إجتماع مع الجانب التركي الأحد الفائت.

بدوره، قال الإعلامي في مديرية الصحة، عبد الرزاق خليل، إنهم سيستمرون بالعمل وفق الآلية المعتمدة سابقا لحين الانتهاء من الحالات المسجلة بالجداول المرفقة لديهم، لافتا أنه بعد الانتهاء من الحالات السابقة سيعتمدون آلية عمل جديدة تحددها "حكومة الإنقاذ".
ووفق بيان نشره معبر باب الهوى، فإن "مديرية الصحة" تستقبل طلبات الإحالة الطبية عبر لجنة مختصة، وتقدم الطلبات في مقرها بمدينة إدلب.

يأتي ذلك بعد أيام من تسليم "الإدارة المدنية للخدمات" التابعة لـ"هيئة تحرير الشام" مؤسسات خدمية عدة لـ"حكومة الإنقاذ"المشكلة حديثا.

وحول توقيف مدير المكتب الطبي التابع للمعبر لدى مكتبه الأمني، أوضح "علوش" أن التحقيقات ما تزال جارية "ولم يستجد شيئ حتى الآن".

وأوقف المكتب الأمني،مدير المكتب الطبي علاء عموري للتحقيق ببعض الحالات المرضية في التاسع من الشهر الجاري، حيث يتبع المعبر لإدارة مدنيّة ويتولى حمايته "جهاز شرطة مدني" يتألف من الأمن الجنائي، والأمن والانضباط، وفرع المرور.

الاخبار المتعلقة

تحرير هبة دباس| اعداد محمد حسن الحمصي🕔تم النشر بتاريخ 13 تشرين الثاني، 2017 13:22:08 - آخر تحديث بتاريخ 13 تشرين الثاني، 2017 22:57:14خبردولياجتماعيإغاثي وإنسانيصحة
الخبر السابق
وقفة في مدينة الباب بحلب تنديدا بمجزرة الأتارب
الخبر التالي
"بوتين" و"أردوغان" يقولان إن مستويات العنف انخفضت في سوريا بعد "محادثات أستانة"