وقفة في مدينة الباب بحلب تنديدا بمجزرة الأتارب

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 13 تشرين الثاني، 2017 22:46:26 خبرعسكريسياسيمظاهرة

سمارت ــ حلب

نظم العشرات، مساء الاثنين، وقفة في مدينة الباب (38 كم شرق مدينة حلب)، شمالي البلاد، تنديدا بالمجزرة التي ارتكبتها الطائرات الحربية في مدينة الأتارب.

وقتل وجرح أكثر من مئة شخصبينهم أطفال ونساء كحصيلة أولية، في وقت سابق اليوم، بقصف يرجح أنه لسلاح الجو الروسي، طال سوق رئيسي ومخفر في مدينة الأتارب (30 كم غرب مدينة حلب).

ورفع المشاركون في الوقفة لافتات كتب على بعضها "الأتارب والباب واحد"، "شكرا للموقف التركي .. دماء الأتارب من دماء الباب"، منددين بما قالوا عنه  "صمت" تركيا حيال استمرار القصف، حيث تعتبر دولة ضامنة لاتفاق وقف إطلاق النار في سوريا.

ودان الائتلاف الوطني السوري، مجزرة الأتارب  داعيا المجتمع الدولي ومجلس الأمن لإدانة ما حصل وملاحقة المسؤول بوصفه "مجرم حرب".

ويأتي القصف رغم استمرار سريان اتفاق "تخفيف التصعيد"الذي اتفقت عليه الدول الضامنة (روسيا، إيران، تركيا) خلال محادثات سابقة جرت في العاصمة الكازاخستانية، الأستانة، والذي يشمل أربع مناطق في سوريا، منها أجزاء من محافظة حلب (لم تحدد). 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ 13 تشرين الثاني، 2017 22:46:26 خبرعسكريسياسيمظاهرة
الخبر السابق
"صقور الشام" و"جيش الإسلام" شمال حلب يعلنان انضمامهما لـ"كتلة الشامية"
الخبر التالي
معبر باب الهوى يسلم "صحة إدلب" إحالة الحالات المرضية إلى تركيا