"صحة دمشق وريفها": الأمم المتحدة لا تتواصل معنا لإخلاء مرضى الغوطة الشرقية

تحرير رائد برهان🕔تم النشر بتاريخ 14 تشرين الثاني، 2017 15:11:35 خبردوليإغاثي وإنسانيالحصار

سمارت - ريف دمشق

كشفت مديرية الصحة في دمشق وريفها التابعة للحكومة السورية المؤقتة الثلاثاء، أن الأمم المتحدة لا تتواصل معهم بشأن إخلاء الحالات الطبية الحرجة من مدن وبلدات غوطة دمشق الشرقية المحاصرة، بل تتواصل مع منظمة "الهلال الأحمر السوري" فقط.

واعتبر المتحدث باسم المديرية، الطبيب فايز عرابي في تصريح إلى "سمارت"، أن ذلك "لا يحقق معايير العمل الطبي الصحيحة"، لكون المديرية هي الهيئة الطبية الجامعة في المنطقة ولديها إحصائيات شاملة بأعداد المرضى وحالاتهم.

وأشار "عرابي"، إلى وجود 500 حالة مرضية بحالة لإخلاء طبي عاجل من المنطقة، مضيفا: "نعمل بكل جهودنا من أجل إنجاح خطة الإخلاء المطروحة لوجود كثير من الحالات التي لا يمكن المماطلة بها".

وتسبب الحصار الذي تفرضه قوات النظام السوري على المنطقة، بوفاة أكثر من 12 طفلا خلال الأشهر الأربعة الأخيرة من أصل 2800 مصابين بسوء التغذية، بحسب مصادر طبية.

وطالبت منظمة الصحة العالمية حكومة النظام و"الفصائل العسكرية" في غوطة دمشق الشرقية، السماح بإجلاء فوري للمرضى ودخول الإمدادات الطبية.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان🕔تم النشر بتاريخ 14 تشرين الثاني، 2017 15:11:35 خبردوليإغاثي وإنسانيالحصار
الخبر السابق
"لافروف": تواجدنا وإيران "شرعي" في سوريا على خلاف قوات التحالف
الخبر التالي
جرحى مدنيون بإطلاق "تحرير الشام" النار على مظاهرة مناهضة لها في مدينة الأتارب