فقدان مادتي السكر والطحين جنوب دمشق بعد إغلاق معبر "سيدي مقداد"

اعداد محمود الدرويش| تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ 14 تشرين الثاني، 2017 21:35:10 خبرأعمال واقتصادإغاثي وإنسانيسوق

​سمارت-ريف دمشق

فقدت مادتا السكر والطحين في بلدات جنوب دمشق، بعد إغلاق قوات النظام السوري معبر "سيدي مقداد" أمام الحركة التجارية، والذي يصلها بالمناطق الأخرى المجاورة في العاصمة دمشق.

وقال عضو تجمع "ربيع ثورة" يلقب نفسه "أبو الحسن"، لـ"سمارت" الثلاثاء، إن المعبر مغلق أمام البضائع منذ الأحد الفائت، ومفتوح لخروج ودخول المدنيين من بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم، على أن يدخلوا معهم كيس خبز واحد  فقط (ربطة)، وبعض المواد الغذائية بكميات قليلة.

وأوضح أن معظم المواد متوفرة في أسواق البلدات الثلاث، عدا مادتي السكر والطحين، في حين ارتفع سعر البنزين من 300 ليرة سورية إلى 500.

ويعتبر معبر "سيدي مقداد" الوحيد الذي يدخل عبره البضائع التجارية والمساعدات الإنسانية، بين بلدات جنوب دمشق ومناطق سيطرة قوات النظام، حيث أغلقتهالأخيرة أكثر من مرة بهدف التضييق على المدنيين والفصائل.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمود الدرويش| تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ 14 تشرين الثاني، 2017 21:35:10 خبرأعمال واقتصادإغاثي وإنسانيسوق
الخبر السابق
هيئة إغاثية تحصي أعداد النازحين في منطقة الحولة بحمص وقرى بحماة لدعمهم
الخبر التالي
قتيل بانفجار لغم في مدينة الرقة من مخلفات تنظيم "الدولة"