رئيس الوزراء العراقي يهدد إقليم "كردستان" باتخاذ إجراءات "رادعة" بشأن المنافذ الحدودية

تحرير بدر محمد 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 نوفمبر، 2017 8:36:34 م خبر دوليسياسي سياسة

سمارت - تركيا

هدد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الثلاثاء، حكومة إقليم "كردستان العراق" باتخاذ إجراءات "رادعة" بشان المنافذ الحدودية، إن لم تلتزم بمسودة الاتفاق بين الطرفين.

وأضاف "العبادي" خلال مؤتمر صحفي، "لن نبقى ننتظر إلى ما لا نهاية على تمادي حكومة الإقليم (...) وسنتخذ إجراءات بشأن المنافذ الحدودية بعد تراجع حكومة الإقليم عن مسودة الاتفاق الأخيرة المبرمة بين الطرفين"، حسب وكالة أنباء الإعلام العراقي(واع).

وسبق أن أصدرت المحكمة الاتحادية العليا في العراق، قرارا بإيقاف إجراءات الاستفتاء المزمع في إقليم "كردستان" يوم 25 أيلول 2017، بهدف انفصاله عن العراق، وسط رفض إقليمي ودولي للاستفتاء، الذي تصر على إجراءه حكومة كردستان، كما حظر العراق  حركة الطيران الدولي من الإقليم وإليه ردا على الاستفتاء.

يذكر أن رئيس الإقليم  مسعود البرزاني أعلن أنه لن يستمر في منصبه كرئيس بعد الأول من تشرين الثاني القادم، ويأتي طلبه بعدم تمديد رئاسته، بعد ظهور نتائج الاستفتا، والذي أظهر رغبة الإقليم بالانفصال عن العراق، وما تبعه من هجوم للقوات العراقية وميليشيا "الحشد الشعبي" على مواقع البشمركة وانسحاب الأخيرة من كركوك دون مقاومة.

ويوجد ثلاثة معابر بين مناطق سيطرة "الإدارة الذاتية" الكردية في سوريا وإقليم "كردستان العراق" وهم معبر السويدية واليعربية و"سيمالكا" الذي أغلقته السلطات في الإقليم في شهر آذار عام 2016، على خلفية إعلان النظام الفدراليشمالي سوريا ما أدى لفقدان المواد الغذائية في الأسواق، إلى أن عادت وأعلنت بدء عمله من جديدشهر حزيران من العام المنصرم.

الاخبار المتعلقة

تحرير بدر محمد 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 نوفمبر، 2017 8:36:34 م خبر دوليسياسي سياسة
الخبر السابق
ضحايا مدنيون بقصف لقوات النظام على غوطة دمشق الشرقية
الخبر التالي
"تربية ريف دمشق" تعلق دوام المدارس بسبب القصف على الغوطة الشرقية