تركيا "مصدومة" لموقف أمريكا من اتفاق انسحاب تنظيم "الدولة" من مدينة الرقة

تحرير بدر محمد🕔تم النشر بتاريخ 15 تشرين الثاني، 2017 08:37:01 خبردوليعسكريسياسيتركيا

سمارت - تركيا

أعربت تركيا عن "صدمتها" بسبب موقف وزارة الدفاع الأمريكية من اتفاق "وحدات حماية الشعب" الكردية وتنظيم "الدولة الإسلامية" الذي انتهى بانسحاب عناصرالأخير من مدينة الرقة، شمالي شرقي سوريا.

وكان شيوخ ووجهاء عشائر الرقة أعلنوا، أنهم ينظمون آلية لإخراجمن تبقى من عناصر تنظيم "الدولة" في مدينة الرقة، بالتنسيق مع "قسد"، عقب التوصل لاتفاقبين الأخيرة وعناصر التنظيمللخروج من المدينة برفقة عوائلهمبعد موافقة قوات التحالف الدولي.

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان، ليل الثلاثاء – الأربعاء، "إن رؤية البيانات الصادرة عن المتحدثين باسم التحالف الدولي ضد الدولة الإسلامية وعدم نفي وزارة الدفاع الأمريكية لوجود الاتفاق المعني بل على العكس قالوا إنهم يحترمونه أمر يبعث على الصدمة"، حسب وكالة "رويترز".

ولفتت أن انسحاب  عناصر تنظيم "الدولة" من مدينة الرقة "مزعج بشدة (..)وتطور تجدر ملاحظته"، مضيفة "صار الاتفاق المعني مثالا على أنه إذا دارت المعركة مع تنظيم إرهابي فإن تلك التنظيمات الإرهابية ستتعاون مع بعضها البعض في نهاية المطاف".

وتعتبر تركيا "الوحدات الكردية" منظمة معادية لها، لكونها تتبع لـ"حزب العمال الكردستاني" الذي يحاربها في تركيا، والمدرج على قائمة الإرهاب لديها.

وسبق أن قالت "قسد"، إن275 عنصرا سوريا من تنظيم "الدولة" سلموا أنفسهملها، باتفاق مع شيوخ عشائر محافظة الرقة، فيما اتهمها ناشطون بـ "تزييف الحقائق"وأن الذين أظهرت "قسد" صورهم على أنهم عناصر "التنظيم"، جلّهم مدنيون.

وأعلنت "قسد" السيطرة رسميا على المدينةيوم 20 تشرين الأول الفائت، بعد معارك مع تنظيم "الدولة" استمرت لنحو ثلاثة أشهر، وسط غطاء جوي لطائرات التحالف الدولي.

الاخبار المتعلقة

تحرير بدر محمد🕔تم النشر بتاريخ 15 تشرين الثاني، 2017 08:37:01 خبردوليعسكريسياسيتركيا
الخبر السابق
تأجيل اختتام مؤتمر في درعا للتواصل مع الفصائل الرافضة له
الخبر التالي
"الزنكي": استجابة "تحرير الشام" لشروطنا يعتمد على مدى ضغط "لجنة الصلح" عليها