"فيلق الرحمن": النظام يأمل بالحسم العسكري في الغوطة الشرقية قبل استئناف المفاوضات

اعداد رائد برهان| تحرير رائد برهان🕔تم النشر بتاريخ 15 تشرين الثاني، 2017 14:28:32 خبرعسكريالجيش السوري الحر

سمارت - ريف دمشق

اعتبر "فيلق الرحمن" التابع للجيش السوري الحر الأربعاء، تصعيد النظام السوري على مدن وبلدات غوطة دمشق الشرقية، جنوبي سوريا، "أملا منه في تحقيق الحسم العسكري في المنطقة قبل استئناف المفاوضات السياسية المتعلقة بالبلاد".

وتتعرض مدن وبلدات الغوطة الشرقية لقصف مكثف من طائرات ومدفعية النظام أسفر عن مقتل وجرح عشرات المدنيين خلال يومين، إضافة لإطباقه الحصار على المنطقة ما أدى لتردي الأوضاع الإنسانية ووفاة عدد من الأطفال بسبب سوء التغذية.

وقال المتحدث باسم "فيلق الرحمن"، في تصريح إلى "سمارت"، إن الاتفاقات الثنائية والمبادرات الإقليمية الدولية المطروحة "فشلت" في إيقاف هجمات النظام على المنطقة، مضيفا أن الخسائر الكبيرة التي يتكبدها النظام في معاركه ضد "الفصائل العسكرية" هي سبب آخر للتصعيد.

وتدور اشتباكات بين كتائب إسلامية وقوات النظام في محيط إدارة المركبات في مدينة حرستا (12 كم شرق دمشق) منذ يومين، قتل خلالها ضباط وعناصر للأخيرة بحسب صفحات إعلامية موالية للنظام.

ومن المنتظر عقد جولة جديدة من المفاوضات السياسية بين النظام والتكتلات المعارضة له في مدينة جنيف السويسرية نهاية تشرين الثاني الجاري، برعاية الأمم المتحدة، لبحث ملفات الانتقال السياسي والدستور والانتخابات.

وسبق أن وقعت الفصائل العسكرية في الغوطة الشرقية اتفاق مع روسيا لوقف الأعمال القتالية ، في إطار اتفاق مناطق "تخفيف التصعيد"، إلا أن قوات النظام لم تتلزم به منذ الساعات الأولى لسريانه.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان| تحرير رائد برهان🕔تم النشر بتاريخ 15 تشرين الثاني، 2017 14:28:32 خبرعسكريالجيش السوري الحر
الخبر السابق
تحديد موعد انعقاد مؤتمر "المعارضة السورية" في الرياض 22 الشهر الجاري
الخبر التالي
"الجولاني" يرى شروط "الزنكي" لوقف الاقتتال بينهما شمالي سوريا "تعجيزية"