اتفاق نهائي بين "تحرير الشام" و"الزنكي" لانهاء الاقتتال شمالي سوريا

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 نوفمبر، 2017 10:10:23 ص خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت ــ حلب

توصلت "هيئة تحرير الشام" وحركة "نور الدين الزنكي" لاتفاق نهائي لإنهاء الاقتتال بينهما، شمالي سوريا، وبدأتا التحضير لتنفيذ البند المتعلق بالأسرى.

ونص الاتفاق، الذي طلعت "سمارت" على نسخة منه، الجمعة، على إيقاف إطلاق النار وفك الاستنفارات ورفع حواجز الطرفين وفتح الطرقات، وإطلاق سراح الأسرى بشكل مباشر.

وأيضا تشكيل لجنة مشتركة من الطرفين لحل الأمور العالقة والعمل على رد الأمور إلى ما كانت عليه قبل الاقتتال، والتوقف عن كافة أشكال التحريض الإعلامي بينهما ووجوب الدعوة للتهدئة والسعي "الجاد" لتشكيل غرفة عمليات مشتركة ضد قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها.

وقال المتحدث العسكري باسم "الزنكي"، النقيب عبد السلام عبد الرزاق، بتصريح لـ"سمارت"، إن عملية الإعداد والتجهيز لإطلاق  سراح أسرى كل فصيل لدى الطرف الآخر جارية، ومن المفترض أن تتم في وقت لاحق اليوم.

وقدّر "عبد الرزاق" عدد الأسرى لدى الطرفين بنحو 100 أسير، كما اعتبر أن الاتفاق "يخدم مصلحة الثورة والشعب السوري وليس الفصائل".

وحمل الاتفاق توقيع "تحرير الشام" و"الزنكي" والشيخ عبد الله المحسني الذي كان طرفا في التوصل للاتفاق إلى جانب الشيخ مصلح محمد العلياني، بحضور حركة "أحرار الشام الإسلامية" و"جيش الأحرار".

وتوصل الطرفان لهدنة مؤقتة أول أمس الأربعاء، ومدداها أمس إلى أجل غير مسمى، وذلك بعد أكثر من عشرة أيام من توتر بينهما تطور لمواجهات في محيط بلدتيين بمحافظة حلب ومدينتي دارة عزة وأورم الكبرى أسفرت عن سقوط ضحايا، و وطرح عدة مبادرات للصلح  لم يبد الطرفان موافقتهما عليها، كما تقدم كل منهما في مواقع عدة غرب حلب وسط استمرار تبادل الاتهامات.

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 نوفمبر، 2017 10:10:23 ص خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
اليابان تقترح تمديد مهمة "آلية التحقيق المشتركة" حول الكيماوي 30 يوما
الخبر التالي
ثلاثة قتلى بانفجار عبوة ناسفة بدراجة نارية جنوب إدلب