"الإدارة الذاتية" تنهي صيانة خط الكهرباء من سد الفرات إلى الحسكة

اعداد محمود الدرويش | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 نوفمبر، 2017 9:11:39 ص خبر أعمال واقتصاد طاقة

سمارت- الحسكة

أنهت "الإدارة الذاتية" الكردية صيانة خط التوتر العالي الممتد من سد الفرات بمحافظة الرقة إلى الحسكة شمالي شرق سوريا، بتكلفة 760 مليون ليرة سورية.

وقال المدير العام لـ"مديرية الكهرباء" في مدينتي الحسكة والقامشلي، أكرم سليمان السبت، إن خط التوتر يمتد على مسافة 255 كم من سد الفرات في مدينة الطبقة إلى المحطة الرئيسية في بلدة تل براك (20 كم شمال مدينة الحسكة)، واستغرقت أعمال الصيانة 125 يوما.

وأضاف "سليمان" أنهم لن يتمكنوا من تحديد عدد ساعات تغذية مدينة الحسكة ومنطقة القامشلي بالكهرباء، لحين الانتهاء من اختبار الخطوط وتقييم الوضع الفني لعنفات سد الفرات وكميات المياه المتوفرة خلفه.

وأعلنت "مديرية الكهرباء"، يوم 23 تموز الفائت، بدء بصيانة خط التوتر العالي بين سد الطبقة ومدينة الحسكة، في حين أنهت صيانة محطة "السويدية" في منطقة رميلان، ما سيزيد في مخصصات الكهرباء الخاصة بالمحافظة بـ"25 ميغا واط ساعي".

وتعاني بعض المحافظات السورية من انقطاع متكرر في الكهرباء، ومحافظات أخرى من انقطاع كامل، منذ أكثر من ثلاثة سنوات، بفعل قصف قوات النظام وتخريب شبكات ومحطات الكهرباء، حيث بدأ يعتمد الناس على وسائل بديلة مثل المولدات التي تعمل على المحروقات والطاقة الشمسية.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمود الدرويش | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 نوفمبر، 2017 9:11:39 ص خبر أعمال واقتصاد طاقة
الخبر السابق
ثلاثون قتيلا للنظام بمواجهات مع "الحر" وكتائب إسلامية شرق حماة
الخبر التالي
تسليم جثة شخص مختطف مقابل مليون ليرة سورية في السويداء