النظام يحرم أحياء حلب الشرقية من "المازوت"

اعداد إيمان حسن | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 نوفمبر، 2017 4:40:09 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - حلب

اشتكى أهالي في الأحياء الشرقية من مدينة حلب، شمالي سوريا، من عدم تزويدهم بالمازوت من قبل حكومة النظام السوري، في الوقت الذي تزود فيه الأحياء الغربية.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" السبت، إن حكومة النظام كلّفت مخاتير الأحياء بعملية التوزيع، حيث وزعت 30 بالمئة على أهالي الأحياء الغربية، لكل عائلة 200 ليتر مازوت، فيما حرمت الأحياء الشرقية من التوزيع دون معرفة السبب، وسط انعدام الكهرباء فيها.

وأضافت المصادر، أن الأحياء الغربية أيضا تحرم أجزاء منها من المازوت، متهمين المخاتير بالتقصير.

ويبلغ سعر ليتر المازوت الموزع من حكومة النظام نحو 185 ليرة سورية فيما يبلغ سعر الليتر في السوق الحرة بين الـ275 - 300 ليرة.

وأوضحت المصادر أن تلك الكمية الموزعة تكفي نحو شهر ونصف، حيث يبلغ أقل استخدام منزلي للتدفئة يوميا 4 ليتر مازوت.

وتعاني الأحياء الشرقية في حلب من دمار كبير، نتيجة القصف الجوي التي كانت تتعرض له من قبل قوات النظام وروسيا، أثناء سيطرة الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية، الذين خرجوا من تلك الأحياء عقب اتفاق تهجير، أدانته منظمات دولية عدة.

وسبق أن اشتكى أهالي في مدينة طرطوس غربي سوريا، من سرقة لجان الأحياء التابعة للنظام السوري في المدينة لكميات من مادة المازوت المخصصة للأهالي، فيما اشتكى أهالي بمدينة حمصالخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري، من النقص الكبير في مادة المازوت بالأسواق مع دخول فصل الشتاء، حيث وزعت حكومة النظام على كل عائلة 100 ليتر بسعر 200 ليرة سورية.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 نوفمبر، 2017 4:40:09 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
قوات النظام تسيطر على كامل مدينة دير الزور
الخبر التالي
جرحى بسقوط قذائف على دمشق وبلدات بريفها تحت سيطرة النظام