12 قتيلا وعدد من الجرحى بقصف على غوطة دمشق الشرقية

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 نوفمبر، 2017 8:15:25 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت ــ ريف دمشق

قتل 12 مدنيا بينهم طفل وعنصر للدفاع المدني وجرح آخرون الأحد، بقصف جوي ومدفعي وصاروخي على عدة بلدات في الغوطة الشرقية بريف دمشق، جنوبي سوريا.

وقال الدفاع المدني على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن طائرات حربية  قصفت بلدة مديرا (10 كم شرق العاصمة دمشق) ما أسفرعن مقتل ستة مدنيين من عائلة واحدة وسقوط عدد من الجرحى، حيث عملت كوادره على إخلاء القتلى وإخراج العالقين من تحت الأنقاض، فيما رجح ناشطون أن تكون الطائرات روسية.

كذلك قتل أربعة مدنيين وجرح آخرون جراء قصف مدفعي لقوات النظام السوري على الأحياء السكنية في بلدة مسرابا (11 كم شرق العاصمة دمشق) من مقراتها المحيطة، بحسب ما أفاد ناشطون "سمارت".

وأشار الناشطون لمقتل طفل وإصابة خمسة مدنيين ( لم تتوفر معلومات عن حالاتهم) جراء استهداف قوات النظام لبلدة عين ترما (5 كم شرقي العاصمة) بقذائف الهاون من مقراتها المحيطة.

وقتل عنصر من الدفاع المدني وأصيب عدد من المسعفين برضوض بقصف صاروخي لقوات النظام على الأحياء السكنية في بلدة حمورية (10 كم شرق العاصمة)، استهدفهم أثناء قيامهم بإسعاف الجرحى.

وقتل ثلاثة مدنيين وجرح آخرون في وقت سابق اليوم، إثر قصف مدفعي وصاروخي لقوات النظام  على حي جوبر في العاصمة ومدينة دوما (15 كم شرق دمشق).

ويأتي هذا التصعيد وسط معارك تخوضها حركة "أحرار الشام إسلامية" وفصائل من الجيش السوري الحر ضد قوات النظام في إدارة المركبات بمدينة حرستا.

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 نوفمبر، 2017 8:15:25 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
انتخاب رئيس جديد للمجلس المحلي في مدينة بصرى الشام بدرعا
الخبر التالي
منع بيع الأدوية الداخلة ضمن المساعدات الإنسانية إلى غوطة دمشق الشرقية