"مديرية الصحة" تطالب بتحقيق دولي حول هجوم سام في غوطة دمشق الشرقية

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 نوفمبر، 2017 5:52:11 م خبر عسكري الكيماوي

سمارت ــ ريف دمشق

طالبت مديرية الصحة في دمشق وريفها بإجراء تحقيق دولي "فوري" حول حادثة استخدام مواد سامة في غوطة العاصمة دمشق الشرقية من قبل قوات النظام السوري قبل أيام.

وقالت المديرية في بيان اطلعت عليه "سمارت" الثلاثاء، إنها مستعدة لتقديم العينات التي  جمعتها للجنة دولية مختصة، للتأكد من نوع المركب المستخدم "حيث لا يوجد لديها (المديرية) داخل الغوطة الشرقية إمكانيات مخبرية لتحديد نوع  المركّب بشكل دقيق".

وحمّلت المديرية التابعة لوزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة، المنظمات الحقوقية الدولية المسؤولية عن متابعة مثل هذه
الحوادث كما طالبتها بعدم القبول بتمريرها.

وأوضحت أنها أبلغت يوم السبت الفائت بوجود حالات يعتقد إصابتها بأحد مركبات الفوسفور العضوية إلى مشفى في الغوطة الشرقية، توجه على إثر ذلك مجموعة من أطباء المديرية إليها وعاينوا المصابين الذين ظهرت عليهم أعراض سريرية عينية
وأخرى تنفسية وعصبية.

وأضافت أن الاختصاصيين أخذوا عينات لجميع الحالات و اجمعوا على أن الأعراض تتماشي مع الإصابة بمركبات الفوسفور العضوية، كما أجروا مقابلات مع المرضى والأطباء وأخذوا صور لهم للتأكيد على الأعراض.

وأكد المكتب الطبي في مدينة حرستا شرق دمشق السبت الفائت، إصابة 11 عنصرا من حركة "أحرار الشام الإسلامية" بحالات اختناق إثر استهدافهم بغازات سامة من قوات النظام.

واستخدم النظام السلاح الكيماوي في سوريا مرات عدة أبرزها قصف الغوطة الشرقية يوم 21 آب العام 2013، ما أسفر عن مقتل المئات جلّهم مدنيون، وكذلك قصف مدينة خان شيخون في إدلب شمالي البلاد بالغازات السامة في الشهر الرابع من العام الجاري، حيث استخدمت روسيا مرات عدة حق النقد "الفيتو" في مجلس الأمن لمنع إدانته.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 نوفمبر، 2017 5:52:11 م خبر عسكري الكيماوي
الخبر السابق
ضحايا بقصف صاروخي ورصاص قوات النظام شرق ديرالزور
الخبر التالي
انهيار خيم في مخيمات القنيطرة بفعل الأمطار والرياح القوية (فيديو)