نقل ثمانية أطفال نازحين إلى مشفى لإصابتهم بنزلات برد حادة شمال إدلب

اعداد إيمان حسن | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 نوفمبر، 2017 3:02:39 م خبر إغاثي وإنساني نزوح

سمارت -إدلب

نقل ثمانية أطفال إلى المشفى إثر إصابتهم بنزلات برد حادة في مخيمات ناحية سنجار (69 كم جنوب إدلب) شمالي سوريا.

وقال مسؤول المخيمات في المنطقة، واصل دياب في تصريح لـ"سمارت" السبت، إن الأطفال أعمارهم دون الخمس سنوات، موضحا أن وضع النازحين الصحي سيء جدا بسبب البرد.

وأوضح "دياب" أن عدد النازحين في المنطقة بلغ نحو 14 ألف عائلة نازحة من ريف حماة الشرقي وريف إدلب الجنوبي، بينهم 12 ألف طفل، في حين تفترش الأرض ثلاثة آلاف عائلة، في ظل انعدام المقومات الأساسية للحياة من خيم والبسة وأغطية للتدفئة.

ولفت "دياب" أن الوضع يتجه لإعلان سنجار منطقة منكوبة، لاسيما أن المجالس المحلية والمنظمات الإغاثية لم تستطع تقديم مساعدات، باستثناء منظمة "ميرسي" التي قدمت 2300 سلة غذائية لمرة واحدة.

وقضى رضيعان نتيجة تعرضهم للبرد في مخيم للنازحين في بلدة سنجار منذ أيام، وو وصل عدد النازحين من ريف حماة الشرقي في ناحيتي سنجار والحمراء إلى أكثر من 35 ألف شخص هاربين من المعارك التي تشهدها المنطقة.

إلى ذلك وجه أهالي قرية أبو حبة جنوب مدينة إدلب،منذ أيام، نداء استغاثة للمنظمات والجمعيات الإنسانية لمساعدة 600 نازح من ناحية عقيربات في حماة، ممن وصلوا إلى القرية.

وتأتي موجة النزوح متزامنة مع معاركتدور بين قوات النظام وتنظيم "الدولة الإسلامية" شرق حماة،يتبادل خلالها الطرفان السيطرةعلى القرى، إضافة إلى تكثيف القصف الجوي عليها ما أسفر عنسقوط ضحايا.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 نوفمبر، 2017 3:02:39 م خبر إغاثي وإنساني نزوح
الخبر السابق
الأمم المتحدة "قلقة" من حرب قريبة بين "حزب الله" وإسرائيل
الخبر التالي
جريح مدني بقصف مدفعي لقوات النظام على شرق دمشق