تأجيل دخول مساعدات أممية إلى غوطة دمشق الشرقية بسبب قصف النظام

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 نوفمبر، 2017 6:09:39 م خبر عسكري الحصار

سمارت-ريف دمشق

​تأجل دخول مساعدات أممية إلى منطقة الغوطة الشرقية بريف دمشق الأحد، بسبب قصف قوات النظام السوري المكثف على مدن وبلدات المنطقة.

​وتكثف قوات النظام قصفها لغوطة دمشق الشرقية بالأيام الفائتة، ما أدى لمقتل وجرح عشرات المدنيين، نتيجة عشرات الغارات الجوية وسقوط قذائف مدفعية وصاروخية.

​وقال مصدر من منظمة الهلال الأحمر السوري لـ"سمارت"، رفض الكشف عن اسمه لأسباب أمنية، إن قافلة مساعدات مقدمة من الأمم المتحدة عن طريق المنظمة كان من المقرر دخولها إلى بلدة النشابية (20 كم شرق العاصمة دمشق)، لكنها أجلت إلى موعد غير محدد.

​وأوضح المصدر أن سبب تأجيل دخول القافلة هو "القصف والوضع الأمني غير المستقر"، لافتا أنها مكونة من تسع شاحنات محملة بالمواد الغذائية والطبية.

وسبق أن دخلت 17 شاحنة مساعدات أممية إلى النشابية نهاية تموز الماضي، في إطار تنفيذ بنود اتفاق "خفض التصعيد" في الغوطة الشرقية.

ونفى كل من "فيلق الرحمن" و "جيش الإسلام" بشكل منفصل، التواصل مع روسيا لإدخال مساعدات إلى غوطة دمشق الشرقية المحاصرة، بعد إعلان مركز "المصالحة الروسي" التوصل لاتفاق مع الفصائل في الغوطة لإدخال المساعدات.

 

 

 

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 نوفمبر، 2017 6:09:39 م خبر عسكري الحصار
الخبر السابق
دخول شاحنات تجارية محملة بالمواد الغذائية إلى غوطة دمشق الشرقية المحاصرة
الخبر التالي
فريق جسر الشغور لكرة القدم يعود للعب بعد توقف لخمس سنوات