الجيش الحر: النظام وافق على حضور مؤتمر "الحوار الوطني" بأوامر روسية

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 نوفمبر، 2017 11:29:28 م خبر عسكريسياسي الجيش السوري الحر

سمارت ــ تركيا

اعتبر قياديان بارزان في الجيش السوري الحر الأحد، موافقة النظام السوري على حضور مؤتمر "الحوار الوطني السوري" جاءت بقرار اتخذته روسيا و"فرضته" عليه.

وأعلن النظام السوري في وقت سابق اليوم، موافقته على حضور مؤتمر "الحوار الوطني السوري" الذي دعت روسيا لعقده في مدينة سوتشي الروسية.

وقال القائد العام لـ"حركة تحرير وطن" فاتح حسون بتصريح لـ"سمارت"، إن النظام لا يملك من الأمر شيئا وروسيا هي من تفرض عليه الحضور والغياب، و"ليس أمرا غريبا أن يحضر مؤتمر ترعاه روسيا الدولة الحليفة له".

وأضاف "حسون" عضو وفد المعارضة إلى جنيف سابقا، أنهم سيأخذون "بالحسبان" موقف تركيا حول موافقتها حضور المؤتمر، عند اتخاذ القرار حيال الحضور أو عدمه في حال وجهت دعوة لهم، مردفا "لم تصلنا أية دعوة رسمية بحسب معلوماتي".

وتابع "حسون" أن "موقف "المعارضة لا يضعفه حضور مؤتمر أو التغيب عن آخر، بل التذبذب في الموقف الثوري  والابتعاد عن ثوابت الثورة السورية والتفرقة".

من جانبه قال القائد العسكري لـ"فرقة السلطان مراد" العقيد أحمد عثمان بتصريح لـ"سمارت"، إنه كان متأكدا بأن النظام سيعلن موافقته لأن قراره "مصادر" من قبل روسيا وهي من تقرر عنه.

وأكد "عثمان" عضو وفد الفصائل العسكرية إلى محادثات الأستانة السابقة، أن الفصائل لازالت متمسكة بموقف رفضها لحضور مؤتمر "الحوار الوطني"، مردفا "أي مؤتمر خارج الأمم المتحدة وبغياب الشرعية الدولية وقرارت مجلس الأمن لا مصلحة لنا فيه".

وقال عضو الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني السوري ياسر الفرحان، إن النظام السوري وافق على حضور مؤتمر "الحوار الوطني " ليمارس المزيد من "المراوغة".

واستضافت مدينة سوتشي قمة جمعت رؤساء روسيا وتركيا وإيران الأربعاء الماضي، توافقوا خلالها على ضرورة عقد مؤتمر "الحوار الوطني " الذي لم يحددوا موعدا له بعد، وقالوا إنهم هم من سيحددون المدعوين لحضوره.

وأعلنت هيئات سياسية وعسكرية سورية معارضة رفضها لحضور المؤتمر، حيث اعتبرها البعض إعادة إحياء لنظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وشكلت الهيئة العليا الجديدة للمفاوضات السبت، وفدها الجديد إلى مفاوضات "جنيف 8" والمكون من 11 مفاوضا برئاسة نصر الحريري.

 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 نوفمبر، 2017 11:29:28 م خبر عسكريسياسي الجيش السوري الحر
الخبر السابق
عودة عشرات الأهالي إلى بلدة وقريتين شمال شرق دير الزور
الخبر التالي
قتيلان وجرحى بانفجار ألغام في مدينة الرقة