"الزنكي" تنفي تعذيب مدير "تربية حلب الحرة"

تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 نوفمبر، 2017 11:15:46 ص خبر عسكري حركة نور الدين زنكي

سمارت -حلب

نفت حركة "نور الدين الزنكي" اتهامات "مديرية تربية حلب الحرة" لها بتعذيب مديرها وإجباره على الاعتراف "قسرا"، مؤكدة عرضه على لجنة طبية.

قال عضو المكتب الإعلامي لـ"للحركة"، أحمد حماحر، في تصريح إلى "سمارت" الثلاثاء، إن اعتقال مدير "تربية حلب" محمد مصطفى، جاء بناء على مذكرة توقيف صدرت من محكمة عسكرية، ويشرف على استجوابه والتحقيق معه وكيل نيابة مختص وفق أصول التقاضي.

وأوضح "حماحر" أن فترة توقيف "المصطفى" لديهم كانت بسبب التوتر الذي شهدته المنطقة أثناء الاقتتال مع "هيئة تحرير الشام"، حيث تعذر على المحققين الوصول إلى مقر المحكمة حينها وبدء الإجراءات.

وأكد أن "الحركة لم تتخطى صلاحياتها (...) ولم تعتد على المؤسسات المدنية"، على حد قوله.

وتهمت "مديرية التربية" الاثنين، حركة "الزنكي" بتعذيب وإجبار مديرها على الإدلاء باعترافات "قسرية" خلال فترة اعتقاله لديها، وذلك بعد أن أطلقت الأخيرة سراح كل من مسؤول الإعلام والسائق لدى مديرية "التربية الحرة" بعد اعتقلهما مع مدير التربية مطلع الشهر الجاري،ليواجه الأخير تهما تتعلق بـ"الفساد الماليومحاولة اتباع المديرية لجهات أخرى" ويحال للقضاء بعدها.

وحيث اعتبرت المديرية العمل "غير قانوني"وعلقت عمل مجمعاتها التربوية والمدارس، كما  ونظم طلاب ومعلمون ومدنيون وقفاتاحتجاجية واعتصامات عدة تنديدا بالحادثة، استمرت لعدة أيام على التوالي في عموم مدارس مدن الأتارب وأورم الكبرى وإبين سمعان بحلب.

الاخبار المتعلقة

تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 نوفمبر، 2017 11:15:46 ص خبر عسكري حركة نور الدين زنكي
الخبر السابق
مدنيون في السويداء يشتكون من عدم كفاية مخصصات النظام من المازوت
الخبر التالي
جمع 50 ألف دولار في حلب للمحاصرين بغوطة دمشق الشرقية