تركيا تستعد لفتح معبر"الراعي" الحدودي في حلب بديلا عن "باب السلامة"

اعداد إيمان حسن | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 نوفمبر، 2017 3:22:14 م خبر دوليأعمال واقتصادإغاثي وإنساني تركيا

سمارت - تركيا

تستعد تركيا لفتح المعبر الحدودي المطل على بلدة الراعي (54 كم شمال شرق حلب) شمالي سوريا، كبديل لمعبر باب السلامة ريثما تنهي صيانته.

وقال والي مدينة كلس، محمد تكين أرسلان الثلاثاء، إنهم سيسمحون بإدخال مواد غذائية ومواد البناء الضرورية لإعادة إعمار المدن والبلدات في مناطق سيطرة فصائل "درع الفرات"، عبر معبر "جوبان باي" (الراعي)، حسب ما نقلت قناة "تي آر تي " التركية.

ويفترض أن يفتح المعبر في غضون عشرة أيام، حيث أكد الوالي أنهم سيطورون عمله ويحدثونه بعد انتهاء صيانة معبر باب السلامة.

وأشار "أرسلان" إلى أن معبر باب السلامة في مدينة اعزاز، سيغلق أمام الحركة التجارية لعام كامل بسبب أعمال الصيانة.

وأوضح أن معبر "الراعي" جاهز لافتتاحه، وتعمل فيه جميع الأقسام اللازمة من الشرطة والكوادر الإدارات  الصحية والجمركية، وموظفي المالية.

وأردف "أرسلان" أن تركيا تعمل على تطوير الحركة التجارية بين مدينة كلس التركية ومدينتي اعزاز والباب شمال وشرق حلب.

وسيطرت فصائل من الجيش السوري الحر، في شهر آب  الماضي، على كامل بلدة الراعي الحدودية مع تركيا، باشتباكات دارت مع تنظيم "الدولة الإسلامية" داخل البلدة، واستمرت لأكثر من ثلاثة أيام.

وتسلمت "الحكومة المؤقتة" في تشرين الأول الماضي، إدارة معبر "باب السلامة" و"الكلية الحربية"  من "الجبهة الشامية" رسميا، بعد اجتماعات دامت أشهر، حيث يعد المعبر واحدا من عدة معابر تفصل بين سوريا وتركيا، وسيطرت عليه فصائل الجيش السوري الحر عام 2012 بعد معارك مع قوات النظام السوري.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 نوفمبر، 2017 3:22:14 م خبر دوليأعمال واقتصادإغاثي وإنساني تركيا
الخبر السابق
"أحرار الشام" و"فيلق الرحمن": روسيا لم تتواصل معنا حول الهدنة المؤقتة شرق دمشق
الخبر التالي
"أطباء بلا حدود": نفاذ بعض مستودعاتنا الطبية في غوطة دمشق الشرقية