ارتفاع سعر الحطب بمقدار 17 ألف ليرة في بلدة غرب درعا

اعداد أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 نوفمبر، 2017 10:46:31 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - درعا

ارتفع سعر طن الحطب في بلدة تسيل (35 كم غرب درعا) جنوبي سوريا، بمقدار 17 ألف ليرة سورية عما كان عليه العام الفائت، مع دخول فصل الشتاء.

وقال "أبو محمد" أحد سكان البلدة في حديث إلى "سمارت" الثلاثاء، إن سعر طن الحطب بلغ 62 ألف ليرة هذا العام، بعد أن كان 45 ألف العام الماضي، لعدم توفر أشجار الأحراش التي قطع أغلبها، فيما يعمد الأهالي حاليا إلى استخدام حطب أشجار الزيتون والرمان، مشيرا أن سعر طن الحطب الأخضر يبلغ 55 ألف ليرة.

ونوه أن الأهالي يضطرون إلى استبدال الحطب بروث الأبقار "الجلة" واستخدامها في التدفئة، حيث يبلغ سعر الطن الواحد منها 30 ألف ليرة.

من جانبه، أفاد صاحب أحد محلات المحروقات في البلدة ويدعى علي الصالح، أن سعر ليتر المازوت ارتفع أيضا بمقدار 175 ليرة، ليصل إلى 425 ليرة بعد أن كان 250، بسبب صعوبة ادخال المحروقات من مناطق سيطرة قوات النظام السوري إلى البلدة، التي يسيطر عليها "جيش خالد بن الوليد" المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية".

وكان سعر الحطب في بلدة تل شهاب (17 كم غرب مدينة درعا) ارتفع منتصف تشرين الأول الفائت، إلى الضعف مقارنة مع العام الماضي، وسط قلّة في هذه المادة بسبب القطع الجائر للأشجار في السنوات الماضية.

وارتفعت أسعار وسائل التدفئة في محافظة درعا مع دخول فصل الشتاء، في ظل نقص المواد المستخدمة بصناعة وتجهيز هذه الوسائل، فضلا عن فرض رسوم جمركية من قبل حواجز قوات النظام للسماح بادخالها إلى مناطق سيطرة الجيش السوري الحر.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 نوفمبر، 2017 10:46:31 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
تشكيل "اتحاد " للإعلاميين شمال وشرق محافظة حلب
الخبر التالي
"محلي تيرمعلة" شمال حمص يشكل "هيئة المواصلات" في القرية