إدارة معبر "باب السلامة" شمالي سوريا تنفي علمها بقرار إغلاقه

اعداد جلال سيريس | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 نوفمبر، 2017 10:55:52 ص خبر أعمال واقتصاداجتماعي اقتصادي

سمارت - حلب

نفت إدارة معبر "باب السلامة" في محافظة حلب شمالي سوريا الأربعاء، علمها بقرار تركيا إغلاق المعبر مدة عام لإجراء الصيانة، فيما أكدت شرطة بلدة الراعي شرقي المحافظة تحويل تصنيف معبر البلدة مع تركيا من الفئة "ب" إلى دولي.

وقال مدير المكتب الاعلامي لمعبر "باب السلامة"، الواقع في مدينة اعزاز (43 كم شمال مدينة حلب)، أحمد حاج علي لـ"سمارت"، إن المعبر يعمل بشكل طبيعي، مطمئنا التجار بعدم ورود أي أنباء عن إغلاقه للصيانة.

من جانبه أشار قائد شرطة بلدة الراعي (55 كم شرق مدينة حلب) الرائد "فراس" لـ"سمارت"، أن معبر "الراعي" سيفتتح الأسبوع القادم  بإدارة جمركية "محترفة"، معتبرا أن البلدة  ستتحول إلى "منطقة جذب للمستثمرين" وأنهم أمام تحدٍ كبير لتأمين المعبر والتجار والمدنيين بآن واحد.

وأضاف "فراس" أن المعبر يقع في منطقة استراتيجية لوجوده على طريق "غازي عنتاب - حلب" الدولي، مشيرا إلى وجود خطة لتشغيل سكة حديد "تركيا - الراعي" لنقل البضائع.

وتستعد تركيا لفتح المعبر الحدودي المطل على بلدة الراعي، كبديل لمعبر باب السلامة ريثما تنهي صيانته، بحسب ما صرح والي مدينة كلس أمس الثلاثاء.

وسيطرت فصائل من الجيش السوري الحر آب  الماضي، على كامل بلدة الراعي الحدودية مع تركيا بعد اشتباكات مع تنظيم "الدولة الإسلامية" استمرت لأكثر من ثلاثة أيام.

وتسلمت "الحكومة المؤقتة"في تشرين الأول الماضي، إدارة معبر "باب السلامة" و"الكلية الحربية"  من "الجبهة الشامية" رسميا، بعد اجتماعات دامت أشهر، فيما سيطرت عليه فصائل الجيش السوري الحر عام 2012 بعد معارك مع قوات النظام السوري.

 
 


 

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 نوفمبر، 2017 10:55:52 ص خبر أعمال واقتصاداجتماعي اقتصادي
الخبر السابق
تركيا تقترح توسيع تواجدها العسكري شمالي سوريا ليشمل غرب حلب وعفرين
الخبر التالي
الحكومة الأسترالية تعلن فك حظر السفر إلى مدينة الرقة السورية