"تربية ريف دمشق" تطالب الأمم المتحدة بوقف قصف النظام لمدارس الغوطة الشرقية

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 نوفمبر، 2017 11:59:58 ص خبر دوليعسكريفن وثقافة ثقافة

سمارت - ريف دمشق

طالبت مديرية تربية ريف دمشق "الحرة" الخميس، منظمات الأمم المتحدة المعنية بالتعليم والأطفال بوقف هجمات قوات النظام السوري على مدارس مدن وبلدت منطقة غوطة دمشق الشرقية.

وقال مدير التربية عدنان سليك في تصريح إلى "سمارت"، أن توقف العملية التعليمية بسبب قصف النظام  على المنطقة قد يؤدي إلى انتشار الأمية، معتبرا ذلك "وصمة عار" على جبين منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) ومنظمة التربية والعلم والثقافة (اليونيسكو).

وأوضح "سليك" أن 23 مدرسة  في المنطقة خرجت عن الخدمة بسبب قصف قوات النظام، مناشدا الهيئات الداعمة وصندوق الائتمان السوري لإعادة إعمار سوريا بتأمين الدعم اللازم لترميم هذه المدارس وإعادة تأهيلها.

وأضاف "سليك" أن دوام المدارس  في المنطقة معلق منذ 15 يوم بسبب تعمد قوات النظام استهداف المدارس وخاصة في أوقات انصراف الطلاب كما حصل في بلدات جسرين وسقبا ومسرابا، حيث قتل وجرح عشرات الطلاب.

وأشار أن المديرية وضعت خطة طوارئ لمتابعة سير العملية التعليمية من خلال تخفيض عدد ساعات الدوام وتقليل عدد حصص المواد غير الأساسية.

وتابع "سليك" أن الأسبوع القادم سيشهد عودة الدوام بشكل جزئي حتى يتضح الوضع الأمني الذي إذا تحسن يعود الدوام لطبيعته وإذا بقي على حاله ستقوم المديرية بتطبيق خطة الطوارئ الموضوعة.

وتشهد مدن وبلدات الغوطة الشرقية قصفا جويا ومدفعيا مكثفا من قوات النظام أدى إلى دمار واسع في البنية التحتية والمنشآت الخدمية، وسط حصار شديد أدى لتدهور الأوضاع الإنسانية ووفاة عشرات المدنيين بسبب نقص الغذاء والدواء.

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 نوفمبر، 2017 11:59:58 ص خبر دوليعسكريفن وثقافة ثقافة
الخبر السابق
"قسد" تستأنف عملياتها العسكرية ضد تنظيم "الدولة" شرق دير الزور
الخبر التالي
قتيلان من شرطة الطرقات التابعة لـ "تحرير الشام" بإطلاق نار شمال حماة