"هيئة التفاوض" تطرح رؤية لمستقبل سوريا تتضمن "إصلاح الجيش"

اعداد إيمان حسن| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 1 كانون الأول، 2017 11:58:21 خبردوليسياسيمؤتمر جنيف

سمارت - تركيا

طرحت هيئة التفاوض المنبثقة عن "مؤتمر الرياض 2" رؤية تتضمن "إصلاح الجيش السوري وهيلكة المؤسسات الأمنية" ردا على ورقة "المبادئ الخاصة" التي طرحها المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا، المتعلقة بمستقبل سوريا وشكل الدولة.

وحصلت "سمارت" على رؤية هيئة التفاوض من رئيس المكتب الإعلامي للهيئة يحيى العريضي الجمعة، التي تضمنت أيضا التأكيد على مبدأ المساءلة والمحاسبة على جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية المرتكبة في سوريا وفقا للقانون الدولي الجنائي، دون تحميل أي جهة مسؤولية تلك الجرائم.

واعتبرت "الهيئة" في الرؤية، أن كل القوانين والمراسيم الصادرة منذ آذار 2011 خاضعة لمراجعة لجان قانونية خاصة "لإقرارها أو إلغائها"، مشيرة أن هذه الرؤية "حية وقابلة للتطوير".

وتضمنت الرؤية، التأكيد على عدم التمييز "دستوريا" ضد أي مجموعة معرقية أو دينية أو لغوية أو اثنية، وضمان الحقوق لكافة المكونات من عرب وكرد وتركمان وسريان وآشوريين، واعتبار لغاتهم "لغات وطنية".

وجاء في الرؤية اعتبار "القضية الكردية" جزءا من القضية السورية وإلغاء جميع السياسات التمييزية التي مورست بحقهم، وإعادة الجنسية للمجردين منها.

وأكدت على استمرارية المؤسسات العامة للدولة وتحسين أدائها، والتزام الدولة بالوحدة الوطنية و"اللامركزية الإدارية"، والرفض القاطع لجميع أشكال الإرهاب والتطرف والطائفية ومكافحتها.

وشددت على ضرورة تمكين كل النازحين واللاجئين والمهجرين من العودة الطوعية "الآمنة" إلى منازلهم وأراضيهم، مع تأمين كافة احتياجاتهم، وتوفير الدعم للمسنين والفئات الضعيفة وضحايا الحرب.

كذلك تضمنت الالتزام الكامل بسيادة الدولة السورية واستقلالها ووحدتها أرضا وشعبا، على مبدأ التعددية السياسية والفصل بين السلطات واعتبارها دولة ديمقراطية غير طائفية، وحماية الحريات وحرية المعتقدات.

وبحثت "هيئة التفاوض المنبثقة عن مؤتمر "الرياض2"في مفاوضات "جنيف 8"، "ورقة مبادئ خاصة" قدمها مبعوث  الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، ستافان دي ميستورا، حول "سوريا المستقبل وشكل الدولة النهائي"

وسبق أن أكد"وفد مؤتمر الرياض 2"  في وقت سابق "التمسك" بمبادئ الثورة السورية وتطبيق قرار مجلس الأمن 2254، وطالب المجتمع الدولي الوفاء بتعهداتها.

وكان مصدر مقرب من منظمي محادثات "جنيف 8" قال الخميس، إنوفد حكومة النظام السوري سيغادر المدينة السويسرية السبت القادم "لإجراء مزيد من المشاورات وقد يعود في وقت لاحق".

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 1 كانون الأول، 2017 11:58:21 خبردوليسياسيمؤتمر جنيف
الخبر السابق
جريحان مدنيان بقصف جوي على قريتين جنوب حلب
الخبر التالي
قوات النظام تحرز تقدما باتجاه تلة بردعيا غرب دمشق