نقص في الأدوية بالمركز الوحيد لأمراض الدم والسرطان شمال حمص

اعداد محمود الدرويش| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 3 كانون الأول، 2017 11:20:20 خبراجتماعيإغاثي وإنسانيصحة

سمارت - حمص

يعاني المركز الوحيد لأمراض السرطان والدم والتلاسيميا شمال حمص، وسط سوريا، من نقص الأدوية بسبب غلاء أسعارها وصعوبة تأمينها.

وقال الإداري في المركز لقب نفسه "أبو أحمد" لـ"سمارت" الأحد، إن المريض يحتاج إلى جرعات مستمرة لأكثر من ستة أشهر، مؤكدا حاجتهم إلى "مخزون استراتيجي" كي لا يقطع عنهم العلاج خلال تلك الفترة.

وأضاف "أبو أحمد" أن عدد المرضى يتراوح بين 35 وخمسين شخصا يتلقون العلاج بشكل مجاني، ويشرف عليهم أطباء أخصائيين بأمراض الدم والأمراض السرطانية والداخلية إضافة إلى الممرضين والممرضات.

وافتتح المركز في شهر آب الفائت في بلدة تلدو (23 كم شمال غرب حمص)، بدعم من منظمة "ميديكال ريليف فور سيريا" ويستقبل 800 مراجع شهريا مصابين بأمراض اعتيادية، وفق "أبو أحمد".

ووفق مديرية صحة حمص فإن المستشفيات والنقاط الطبية في الرستن والتي تعد من أكبر مدن شمال حمص بحاجة لمضاعفة أعداد العاملين فيها، في ظل نقص الكوادر الطبية، وحصار قوات النظام السوري، مع الكثافة السكانية في المدينة.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمود الدرويش| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 3 كانون الأول، 2017 11:20:20 خبراجتماعيإغاثي وإنسانيصحة
الخبر السابق
مستشار المرشد الإيراني: أمريكا "ستُطرد" من مدينة الرقة كما حصل في البوكمال
الخبر التالي
"جيش الثورة" بدرعا يعين قائدا عاما جديدا له