عشرون قتيلا لقوات النظام باشتباكات مع "الحر" وكتائب إسلامية شمال حماة

اعداد إيمان حسن| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 6 كانون الأول، 2017 08:52:59 خبرعسكريقوات النظام السوري

سمارت - حماة

قتل عشرون عنصرا لقوات النظام السوري بينهم ضابط، أثناء صد الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية محاولة تقدم فاشلة لها إلى قريتي  بليل وربدة (49 كم شمال شرق حماة) وسط سوريا.

وقالت وسائل إعلام "هيئة تحرير الشام"  نقلا عن القائد العسكري في "غرفة عمليات ريف حماة الشمالي"، ويلقب نفسه بـ" أبو الحسن الفاروق" ليل الثلاثاء – الأربعاء، إن الاشتباكات مع قوات النظام استمرت أكثرمن خمس ساعات مسا أمس، وأسفرت عن مقتل عشرين عنصرا للأخير، إضافة لإعطاب رشاش عيار 23 مم.

وأضاف "الفاروق" أن قوات النظام مهدت للاقتحام بالأسلحة الثقيلة تزامنا مع غارات لطائرات حربية "مجهولة" على المنطقة، في حين لم يشر إلى الخسائر في صفوف مقاتلي وعناصر غرفة العمليات (التي تضم كتائب إسلامية وفصائل من الحر).

وقتل أربعة عناصر لقوات النظاموجرح آخرون الثلاثاء،  باشتباكات مع "تحرير الشام"  أثناء التصدي لمحاولتهم التقدم إلى قريتي الشاكوسية والرهجان (70 كم شمال شرق حماة).

وسبق أنقتل أكثر من 15 عنصرا لقوات النظام منذ يومين، أثناء صد "تحرير الشام" محاولة تقدم فاشلة لها على أطراف قرية بليل شمال حماة وسط قصف جوي ومدفعي استهدف قرى وبلدات شرق حماة.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 6 كانون الأول، 2017 08:52:59 خبرعسكريقوات النظام السوري
الخبر السابق
الأمم المتحدة قلقة لاستمرار سقوط ضحايا في مدينة الرقة بانفجار الألغام
الخبر التالي
قتيل وثلاثة جرحى برصاص تنظيم "الدولة" شرق ديرالزور