ارتفاع سعر البنزين شمال حمص لقلة توفره بالأسواق وزيادة الطلب عليه

اعداد إيمان حسن| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 6 كانون الأول، 2017 12:09:41 خبرأعمال واقتصاداقتصادي

سمارت - حمص

ارتفع 75 ليرة سورية سعر مادة البنزين  شمال مدينة حمص وسط سوريا، بسبب زيادة الطلب عليه وقلة الكميات المتوفرة في الأسواق، وإغلاق النظام لطريق رئيسي تدخل المادة عن طريقه.

وقال تاجر محروقات في مدينة الحولة ويلقب نفسه بـ"أبو محمد" في حديث لـ"سمارت" الأربعاء، إن سعر ليتر البنزين ارتفع خلال الأيام الماضية من 375 إلى 450 ليرة سورية، فيما حافظت بقية المحروقات على سعرها.

وأوضح "أبو محمد"، أن التجار لم تخزّن البنزين بسبب انخفاض سعر صرف الدولار في الأيام الماضية، الأمر الذي أدى لقلة تواجده في السوق مع زيادة الطلب عليه.

وسجل سعر صرف الدولار اليوم 420 ليرة سورية، فيما كان الثلاثاء 418 ليرة.

ولفت "أبو محمد" أن المحروقات تدخل شمال حمص من مناطق سيطرة قوات النظام جنوب غرب حماة، مشيرا إلى أن  سعر ليتر المازوت وصل إلى 400 ليرة، وسعر اسطوانة الغاز 7,200.

من جهته قال تاجر محروقات آخر يلقب نفسه "أبو عمار" بحديث لـ"سمارت"، إن سعر البنزين ارتفع لإغلاق قوات النظام السوري طريق قرية تقسيس (25 كم جنوب حماة) الخاضعة لسيطرة "هيئة تحرير الشام" منذ خمسة أيام دون معرفة سبب إغلاقه، لافتا أنه يستورد المحروقات منها.

وانخفض سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية منذ أكثر من أسبوع ، بمقدار تراوح ما بين 10 و35 ليرة في معظم المحافظات السورية، كما تراجعت الحركة التجارية شمال حمص  نتيجة انخفاض سعر صرف الدولار مع ثبات أسعار المواد الغذائية والتموينية.

وكان سعر صرف الدولار محافظا على ثباته فوق حاجز الـ500 ليرة في النصف الأول من عام 2017،إلا أن النظام تدخل في السوق من خلال طرح عملات أجنبية ليؤثر على المضاربة بالسوق السوداء، إذ يرى اقتصاديون أن إجراءات النظام تهدف لجمع أكبر كمية من الدولار بسبب إقبال المواطنين على بيعه، وعند الانتهاء تعود أرقام التداول لارتفاعها.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير أمنة رياض🕔تم النشر بتاريخ : 6 كانون الأول، 2017 12:09:41 خبرأعمال واقتصاداقتصادي
الخبر السابق
ألوية "العمري" تنفي عقد مصالحات مع النظام في منطقة اللجاة بدرعا
الخبر التالي
تركيا توقف 26 أجنبيا متهمين بالانتماء لتنظيم "الدولة"