"محلي طفس" بدرعا يمنع عمل أي منظمة دون الرجوع إليه

تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ : 6 كانون الأول، 2017 18:48:25 خبرأعمال واقتصادمجتمع مدني

سمارت-درعا

​أصدر المجلس المحلي في مدينة طفس بدرعا، جنوبي سوريا ،الأربعاء، قرارا يقضي بمنع عمل أي منظمة داخل المدينة دون الرجوع عليه.

​وقال نائب رئيس "محلي طفس"، ابراهيم البردان لـ"سمارت"، إن القرار يأتي في" إطار سعي المجلس المحلي لتطبيق مبادئ الحوكمة والإدارة الرشيدة المتمثلة بالمشاركة والشفافية والمساءلة"، في ظل وجود منظمات لا علم بوجود بها إلى من الأخبار المتدوالة بين الأهالي، ما يعتبر "سابقة خطيرة في العمل المؤسساتي".

​وأوضح أن القرار يمنع ازدواجية المشاريع ويمكن من تحقيق العدالة الإجتماعية من خلال التوزيع الخدمات بين المدنيين، دون أن تستفيد شريحة واحدة دون غيرها من خدمات عدة منظمات.

​وضرب "البردان" مثالا على ذلك عن استهداف مجموعة واحدة من المتدربيت من قبل المنظمات العاملة في مجال التدريب، ما يتناقض مع الهدف المنشود من تواجدها وهو تدريب الكوادر المتواجدة في المدينة بشكل عام.

​ولفت أن المجلس المحلي أعطى تراخيص العام السابق لعمل المنظمات المنشأة في نوى، ما يلزمها للعمل والتنسيق معه،

وسبق أن حضر ممثلون عن الإدارة المحلية والمجتمع المدني في طفس، في نيسان من العام الماضي، اجتماعا حواري في بلدة المزيريب القريبة، لطرح المشاكل التي تواجههم وزيادة التنسيق بينهم.

وعقد الاجتماع الدوري لمؤسسة منظمات المجتمع المدني في مدينة نوى، بكانون الأول الماضي، لمناقشة الخطة السنوية والمشاريع المزمع تنفيذها خلال عام 2107، وتقييم الاحتياجات اللازمة للمنظمات الأعضاء،

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج🕔تم النشر بتاريخ : 6 كانون الأول، 2017 18:48:25 خبرأعمال واقتصادمجتمع مدني
الخبر السابق
طلاب "جامعة حلب" بإدلب يجمعون تبرعات لمحاصري غوطة دمشق الشرقية
الخبر التالي
27 ألف طالب يتلقون التعليم بـ 13 مدرسة في مدينة الباب بحلب