"ترامب" يعترف بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل"

اعداد محمد علاء| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 6 كانون الأول، 2017 22:53:17 خبردوليسياسيسياسة

سمارت - تركيا

اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأربعاء، بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل"، وسط رفض واستنكار عربي ودولي.

وقال الرئيس الأميركي في كلمة له من البيت الابيض "آن الأوان للاعتراف رسميا بالقدس عاصمة لإسرائيل".

وأصدر "ترامب" أوامره إلى وزارة الخارجية الأمريكية لبدء تحضيرات نقل سفارتهم من تل أبيب إلى القدس، معتبرا أن القرار يعكس "نهجا جديدا" بالنزاع العربي الإسرائيلي.

من جهته، أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس في كلمة متلفزة أن القرار الأميركي لن يغير من واقع أن القدس "عاصمة دولة فلسطين الأبدية"، مشيرا أن الاعتراف "يمثل إعلانا بانسحاب" أمريكا من رعاية عملية السلام.

واعتبرت "منظمة التحرير الفلسطينية" قرار "ترامب" حول القدس "يدمر" أي فرصة لحل الدولتين، بينما رحب رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو بالقرار واصفا إياه بأنه "تاريخي" و"قرار شجاع وعادل".

وتعهد "نتنياهو" بعدم إجراء أي تغييرات على "الوضع القائم" في الأماكن المقدسة بالقدس، مؤكدا أن القرار الأميركي لن يغير أي شيء في ما يتعلق بوضع الأماكن المقدسة للأديان السماوية الثلاثة.

وعلق الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس بالقول إن وضع القدس لا يمكن أن يحدد إلا عبر "تفاوض مباشر" بين الإسرائيليين والفلسطينيين، مذكرا بمواقفه السابقة التي تشدد على "رفض أي إجراء من طرف واحد" ومؤكدا بأنه "لا يوجد بديل عن حل الدولتين" على أن تكون "القدس عاصمة لاسرائيل وفلسطين"، بحسب الوكالة الفرنسية للأنباء.

واعتبر الأردن اعتراف "ترامب" خرقا للشرعية الدولية والميثاق الأممي، كما استنكرته وزارة الخارجية المصرية معتبرة أنه "مخالف للشرعية ولن يغير الوضعية القانونية لمدينة القدس باعتبارها تحت الاحتلال".

إلى ذلك دان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو على موقع "تويتر" القرار الأمريكي، واصفا إياه بـ"غير المسؤول".

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد علاء| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 6 كانون الأول، 2017 22:53:17 خبردوليسياسيسياسة
الخبر السابق
النظام يجري تغييرات في معبر الدار الكبيرة بحمص لكسب أموال إضافية
الخبر التالي
عضو في الائتلاف: لو هناك موقف عربي يحترم نفسه لما تجرأ "ترامب" على القدس