تقرير حقوقي: نحو 55 ألف لاجئ يعيشون ظروفا "سيئة" في مخيم الركبان

اعداد أحلام سلامات🕔تم النشر بتاريخ : 7 كانون الأول، 2017 13:31:08 خبردوليإغاثي وإنسانيلاجئون

سمارت - تركيا

أفاد تقرير لمنظمة "هيومن رايتس ووتش"، أن نحو 55 ألف لاجئ يعيشون بظروف "سيئة" في مخيم الركبان (300 كم جنوب شرق حمص) وسط سوريا، على الحدود السورية الأردنية.

وأضاف التقرير الذي نشر على الموقع الرسمي للمنظمة واطلعت عليه "سمارت" الخميس، أن إغلاق الحدود الأردنية عرقل إيصال المساعدات الإنسانية إلى اللاجئين وحد من قدرة المنظمات على العمل هناك، فضلا عن منعهم من تقديم طلبات اللجوء.

وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إن آخر دفعة من المساعدات "الجزئية" كانت قبل ستة أشهر وتكفي لـ 35 ألف شخص فقط، حسب التقرير.

كما أكد المدنيين لـ "هيومن رايتش ووتش" عدم حصولهم على مياه صالحة للشرب لمدة 15 يوما، ما أدى إلى إصابة الأطفال والبالغين بالأمراض كالإسهال والجفاف.

وطالب التقرير الأردن بقبول كافة طلبات اللجوء والسماح للأشخاص المعرضين للخطر ويحتاجون رعاية صحية بالدخول إلى الأراضي الأردنية، كما طالب الولايات المتحدة وروسيا بتحمل المسؤولية أيضا وعدم تجاهل المشكلة، معتبرا أن الضرورة "الأولى والفورية" هي إعادة الأردن تقديم المساعدات عبر حدوده.

وكانت الحكومة الأردنية نفتبداية تشرين الأول الفائت، ما تناقلته بعض المنظمات والأشخاص عن عدم وصول المساعدات الإنسانية إلى مخيم الركبان، واصفة هذه المعلومات بـ"المغلوطة وغير الدقيقة".

وناشدأهالي مخيم الركبان يوم 15 آب الفائت، الأمم المتحدة  بـ"التدخل السريع" لإنقاذ المخيم بعد انقطاع المواد الغذائية والمياه، بسبب المعارك الدائرة في البادية السورية.

ويعاني المخيم من انعدام مقومات الحياة وتردي الوضع الصحي والتعليميرغم مناشدت سفيرة النوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة بالشرق الأوسط الصافية عجلوني آل المجالي الجهات الدولية الاستجابة الطارئة للوضع الإنساني المتردي.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات🕔تم النشر بتاريخ : 7 كانون الأول، 2017 13:31:08 خبردوليإغاثي وإنسانيلاجئون
الخبر السابق
تقرير أممي: انتشار العنف الجنسي ضد الذكور خلال الأزمة السورية
الخبر التالي
الدفاع الروسية تدّعي طرد تنظيم "الدولة" من سوريا بشكل كامل