الأمم المتحدة: نحن ممنوعون من الدخول إلى الأماكن المحتاجة للمساعدات في سوريا

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ : 7 كانون الأول، 2017 21:56:00 خبردوليإغاثي وإنسانيالأمم المتحدة

سمارت - تركيا

قال مسؤول أممي الخميس، إنهم ممنوعون من الدخول إلى المناطق للمساعدات الإنسانية من جميع الأطراف بمن فيهم حكومة النظام السوري.

وأوضح كبير مستشاري الشؤون الإنسانية للمبعوث الأممي، يان إيغلاند، خلال اجتماع لقوة العمل الإنسانية الدولية المعنية بسوريا في جنيف، أنهم ممنوعون من الدخول إلى المناطق لـ"أسباب أمنية وسياسية"، لافتا أنهم لا يتلقون المساعدة من الدول المؤثرة في المنطقة.

وأضاف "إيغلاند" أن هناك نحو 500 حالة بحاجة لمساعدات طبية عاجلة، معربا عن شعوره بـ"الفشل" لأن المجتمع الدولي "لم يستوعب أن الأطفال يموتون نتيجة سوء التغذية (..) أو على شفا من الموت نتيجة تعرضهم لأمراض مزمنة".

وتابع "إيغلاند" أنه مر أسبوع جديد ولم يستطيعوا إدخال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة.

وصفت الخارجية الأمريكية الوضع الإنساني في الغوطة الشرقية بريف دمشق جنوبي سوريا، بـ"الخطير"، وطالبت روسيا بالضغط على حكومة النظام لإدخال المساعدات وتسهيل دخول الأمم المتحدة.

وكانت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونسيف) أعلنت يوم 29 تشرين الثاني الماضي، أن مرض سوء التغذية بين أطفال الغوطة الشرقية، سجل أعلى معدلاته منذ سبعة أعوام، كما أكدت الأمم المتحدة أن المحاصرين يعانون نقصا شديدا في الغذاء لدرجة أنهم يأكلون "القمامة" ويتناوبون على أكل الطعام،حيث أن معظم المدنيين لا يعرفون من أين تأتي وجبتهم القادمة.

وتخضع الغوطة الشرقية لحصارمن قبل قوات النظام السوري منذ عدة سنوات، رغم سريان اتفاق "تخفيف التصعيد" فيها، الذي رسمت آلياته روسيا، ويقضي أحد بنوده بإيصال المساعدات الإنسانية.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش| تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ : 7 كانون الأول، 2017 21:56:00 خبردوليإغاثي وإنسانيالأمم المتحدة
الخبر السابق
"محلي بلدة نمر" بدرعا يوزع أسمدة زراعية على 75 فلاحا
الخبر التالي
"هيئة التفاوض" تبحث بندي الدستور والانتخابات مع "دي ميستورا"