"جيش خالد" يعدم ثلاثة أشخاص في درعا بتهمة التعامل مع "الحر"

اعداد محمد حسن الحمصي| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 7 كانون الأول، 2017 22:56:30 خبرعسكريتنظيم الدولة الإسلامية

سمارت ـ تركيا

نفذ "جيش خالد بن الوليد" المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية"، إعدامات ميدانية بحق عدة أشخاص في بلدة تسيل (35 كم غرب مدينة درعا) جنوبي سوريا.

ونشرت وسائل إعلام تابعة للتنظيم الخميس، صورا تظهر عناصر مسلحة تتبع لـ"جيش خالد" ينفذون الإعدامات رميا بالرصاص بحق ثلاثة أشخاص في ساحة عامة، بتهمة التعامل مع الجيش السوري الحر.

ولم تذكر الوسائل موقع تنفيذ الإعدامات، فيما قال ناشطون لـ"سمارت"، إن الإعدامات جرت بوقت سابق اليوم في بلدة تسيل التابعة لناحية إزرع في درعا.

وأطلق "جيش خالد" أمس الأربعاء  سراح أكثر من ستين شابا من بلدة تسيل، بعد اعتقالهم بسبب لباسهم وحلاقة الشعر.

وسبق أن أعدم  "جيش خالد" يوم 29 أيار الفائت، شقيق رئيس محكمة "دار العدل في حوران"، عقب اعتقاله لمدة عام ونصف.

وكان  تنظيم "الدولة" يشن حملات اعتقالات مستمرة في المناطق الخاضعة له في سوريا والعراق قبل انحسار مساحتها مؤخرا، ويعتقل المدنيين بتهم أغلبها مخالفة القوانين المفروضة من قبله، أو للتعامل مع التحالف الدولي و"الحر" وغيرها، حيث ينفذ حكم الإعدامبحق البعض ويطلق سراح آخرين.

ويسيطر "جيش خالد" على عدة بلدات وقرى في حوض اليرموك منها جملة والشجرة وعين ذكر ونافعة تسيل، ويتألف من "لواء شهداء اليرموك" و"حركة المثنى الإسلامية" اللذان أعلنا اندماجهما في كيان واحد أواخر أيار العام الفائت.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد حسن الحمصي| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 7 كانون الأول، 2017 22:56:30 خبرعسكريتنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
قتيل وجرحى مدنيون بقصف على مدينة وبلدة شرق دمشق
الخبر التالي
معوقات لتقديم الخدمات في قرية دابق بحلب بسبب سرقات من تنظيم "الدولة"