"محلي مدينة نوى" بدرعا يمنع عمل المنظمات دون التنسيق معه

تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ : 7 كانون الأول، 2017 23:29:29 خبراجتماعيإغاثي وإنسانيإدارة محلية

سمارت -درعا

منع المجلس المحلي في مدينة نوى (30 كم شمال غرب مدينة درعا) جنوبي سوريا، المنظمات الإنسانية من تنفيذ أعمال ومشاريع دون التنسيق معه تحت طائلة المحاسبة.

وقال رئيس المجلس المحلي، فواز الأخرس، في تصريح لـ"سمارت الخميس، إن عمل المنظمات دون التنسيق مع المجلس "يخلق إشكالات مجتمعية وأمنية تنعكس سلبا على عملها (..) والمجلس هو الأكثر معرفة بالاحتياجات الخدمية والإغاثية".

وأضاف أنهم لم يشترطوا على المنظمات العاملة سوى "احترام عادات وقيم المجتمع المحلي"، منوها لوقوع "أخطاء فردية" من موظفي المنظمات، لم يوضحها.

وسبق أن فرضت مجالس محلية في محافظات عدة الأمر ذاته على المنظمات، في محاولة لضبط العمل الإغاثي والتعليمي، حيث تعمل دعم وبالتعاون مع منظمات إنسانيةعلى تنفيذ مشاريع خدمية وتعليمية لتحسن واقع الحياة في المحافظة المتضررة من قصف قوات النظام السوري وحلفاءه.

الاخبار المتعلقة

تحرير هبة دباس🕔تم النشر بتاريخ : 7 كانون الأول، 2017 23:29:29 خبراجتماعيإغاثي وإنسانيإدارة محلية
الخبر السابق
إصابة طفل بانفجار عبوة ناسفة في بلدة ببيلا جنوب دمشق
الخبر التالي
وفاة نازحين بسبب عاصفة مطرية بمخيم في الحسكة ومظاهرة منددة بإدارته