صعوبات في العملية التعليمية بالرقة نتيجة قلة الإمكانيات

اعداد إيمان حسن| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 8 كانون الأول، 2017 11:57:23 خبرإغاثي وإنسانيفن وثقافةثقافة

سمارت - الرقة

قال "المجلس المدني" في مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا، إن العملية التعليمية في المدينة تشهد صعوبات نتيجة ازدياد عدد طلاب المدارس وضعف الإمكانيات.

وأضاف المجلس التابع لـ"مجلس سوريا الديمقراطي"، في بيان على صفحته في "فيسبوك" الخميس، أن عدد الطلاب المسجلين لديهم في المدينة يزداد يوميا، وبلغ عدد المسجلين في مدرسة "الوحدة" بحي المشلب نحو ألف طالب، منذ بدء العملية التعليمية قبل أكثر من أسبوع.

وأشار المجلس، أنهم افتتحوا مدرستين إضافيتين في الحي لاستيعاب الطلاب، وسط نقص في المناهج الدراسية ومستلزمات الطلاب وانعدام المحروقات للتدفئة، مناشدا المنظمات تقديم الدعم.

و​افتتح "مجلس الرقة المدني"،في 22 تشرين الثاني الماضين 40 مدرسة في بلدات وقرى شرق مدينة الرقة.

وعاد نحو 50 ألف طالب إلى مدارسهم في مدينة الطبقة ومحيطها غربي الرقة، تحت إشراف "الإدارة المدنية الديمقراطية"، كما افتتح "مجلس الرقة المدني" أول مدرسة في مخيم عين عيسى للنازحين شمالي المحافظة.

وأعلنت "قسد"، في 17 تشرين االأول الماضيانتهاء العمليات العسكرية في الرقة، بعد اشتباكات مع تنظيم "الدولة " في الملعب البلدي آخر معاقل "التنظيم" بالمدينة.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 8 كانون الأول، 2017 11:57:23 خبرإغاثي وإنسانيفن وثقافةثقافة
الخبر السابق
قتيل وجرحى بقصف جوي على قرية جنوب حلب
الخبر التالي
"هيئة التفاوض" تدين قرار "ترامب" حول القدس