"الأحوال المدنية" ومنظمات جنوبي سوريا ترفع توصية لـ"دي ميستورا" لاعتماد وثائقها

اعداد محمود الدرويش | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 ديسمبر، 2017 10:08:43 م خبر عسكرياجتماعي إدارة محلية

سمارت- درعا

اتفقت "مديرية الأحوال المدنية" في محافظتي درعا والقنيطرة، جنوبي سوريا، مع عدد من منظمات المجتمع المدني، على رفع توصية لمكتب المبعوث الأممي ستافان دي ميستورا لاعتماد وثائق الأحوال المدنية الصادرة عنها في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام السوري.

وقال مدير "الأحوال المدنية" سليمان القرفان بتصريح إلى "سمارت"، إن الاتفاق حصل بعد حضورهم ورشة عمل بدعوة من الأمم المتحدة في العاصمة الأردنية عمان لمناقشة الاعتراف بالوثائق الصادرة من قبلهم.

وأوضح "القرفان"، أن سبب التوصية، يرجع أن مقررات "مؤتمر جنيف" تسعى لإجراء انتخابات دستورية وبرلمانية خلال المرحلة الانتقالية، حيث أن هناك عدد من السوريين فقدوا وثائقهم الرسمية، كما أن مواليد 1997 لغاية 2000 ممن يحق لهم الانتخاب لم يحصلوا على بطاقات شخصية.

وشارك في الورشة التي انعقدت نهاية تشرين الثاني الفائت، "مديرية الأحوال المدنية، ومفوضية اللاجئين ومجلس النروج للاجئين، ومنظمات "بيتنا سوريا" و"اليوم التالي" و"رابطة المحامين الأحرار" بالإضافة إلى منظمة "أجاكس"، وفق "القرفان".

وأعلنت المديرية العامة لـ"الأحوال المدنية" في درعا والقنيطرة في 13 تشرين الثاني الفائت ، بدء إصدار "بطاقات عائلية" في المناطق التي يسيطر عليها الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، لتكون بديلا عن البطاقات التي تصدرها حكومة النظام السوري.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمود الدرويش | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 ديسمبر، 2017 10:08:43 م خبر عسكرياجتماعي إدارة محلية
الخبر السابق
صيانة البئر الوحيد في بلدة جنوب حماة بتكلفة 400 ألف ليرة من متطوع
الخبر التالي
وصول 15 جريحا من بلدتي كفريا والفوعة بإدلب إلى مناطق سيطرة قوات النظام بحلب