"شباب السنة" تفرج عن إعلامي بعد احتجازه لساعات في مدينة بصرى الشام

اعداد جلال سيريس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 ديسمبر، 2017 11:22:41 م خبر عسكري إعلام

سمارت – درعا

أطلق فصيل تابع لـ"فرقة شباب السنة" سراح الإعلامي محمد الغزاوي المعروف باسم "محمد الحوراني" الاثنين، بعد احتجازه لساعات في مدينة بصرى الشام بدرعا، حيث عمدوا إلى تصويره وهو مجرد من ملابسه والاعتداء عليه لفظيا.

وقال "الغزاوي" الذي يعمل مراسلا لقناة "الآن" التلفزيونية لـ"سمارت" إن احتجازه يعود لاتهامه بـ"التشهير في فصيل شباب السنة، بعد تقارير أعدها عن انتهاكات بحق الغالبية المسيحية في بلدة خربا التي يسيطر عليها الفصيل".

ونفى "الغزاوي" لـ"سمارت" الاتهامات الموجهة إليه، مؤكدا الاعتداء عليه لفظيا أثناء الاحتجاز، كما عمدوا تصويره وهو عار بعد إجباره على خلع ملابسه، ثم هددوه بنشر المقطع في حال نشر الحادثة".

وأضاف أنه تواصل مع قائد فصيل "شباب السنة" الذي وعد بالتحقيق مع العناصر المتورطين، وتحويلهم إلى القضاء.

ورفض فصيل "شباب السنة" التعليق على الاعتداء لدى تواصل "سمارت" معها.

يذكر أن مواجهات دارت في حزيران الفائت، بين "فرقة شباب السنة" و"جيش اليرموك"بريف درعا، على خلفية توجيه "جيش اليرموك" نداءات إلى قيادة "شباب السنة"، للتخلي عن مجموعة تابعة لها، تقوم بترويع المدنيين النازحين في بلدة خربا التابعة لمحافظة السويداء.

وسبق أن قال "المجلس العسكري الموحد في بلدة معربة" بريف درعا، يوم 7 آب 2016، بتصريح لـ"سمارت" إنهم ملتزمون بضبط النفس حتى الآن بخصوص التجاوزات التي تحصل في بلدة خربا بريف السويداء الغربي، من قبل مجموعة تابعة لقوات "شباب السنة"، مهددا بـ"اتخاذ إجراءات أخرى في الأيام القادمة."

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 ديسمبر، 2017 11:22:41 م خبر عسكري إعلام
الخبر السابق
مستثمر يفتتح سوقا في محيط كفرنبل بإدلب تكلفته نحو 400 ألف دولار
الخبر التالي
تركيا وروسيا تتفقان على "التمسك بمحادثات أستانة وإنجاح مؤتمر جنيف"