فرنسا: الدول الغربية لم تعد تشترط رحيل "الأسد" لإطلاق محادثات سلام

اعداد إيمان حسن | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 ديسمبر، 2017 3:28:04 م خبر دوليعسكريسياسي إيران

سمارت - تركيا

قال وزير الخارجية الفرنسي الثلاثاء، إن الدول الغربية لم تعد تشترط رحيل رئيس النظام بشار الأسد لإطلاق أي محادثات سلام، مطالبا بخروج الميليشيات الإيرانية من سوريا.

وأضاف الوزير جان ليف لودريان، "الأسد ليس حل (...) لكن الدول الغربية لم تعد تشترط رحيله لبدء عملية السلام".

وأكد الوزير، أن حكومة بلاده ترفض وجود "محور إيراني من البحر المتوسط إلى طهران"، داعيا لخروج العناصر التي تدعمهم الأخيرة من سوريا، حسب قناة "فرانس24".

وشدد "لودريان" على ضرورة "عودة سيادة سوريا بعيدا عن الضغوط ووجود دول أخرى (...) فإيران ترسل مقاتليها إليها، وتدعم ميليشيا حزب الله اللبناني فيها، في الوقت الذي تحظى فيه حكومة النظام بدعم روسي".

وحمّل "لودريان" روسيا وإيران مسؤوليتهما في عملية السلام في سوريا، "كونهما أبرز جهتين فاعلتين في هذه القضية"، داعيا إياهما للضغط للتوصل إلى حل سياسي بالتنسيق مع مجلس الأمن الدولي.

كذلك دعا "لودريان" روسيا لممارسة ضغوط على رئيس حكومة النظام، لتخفيف الحصار عن الغوطة الشرقية.

وسبق أن قال البيت الأبيض في 19 تشرين الثاني، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون متفقان على ضرورة مواجهة أنشطة إيران وميليشيا "حزب الله" اللبنانية، التي تدعمها، في الشرق الأوسط.

وتساند إيران النظام السوري في حربه ضد "الفصائل العسكرية" المعارضة له، من خلال إرسال آلاف العناصر من الميليشيات العراقية والأفغانية واللبنانية إلى سوريا وتقديم الاستشارات العسكرية.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 ديسمبر، 2017 3:28:04 م خبر دوليعسكريسياسي إيران
الخبر السابق
وصول أول دفعة من مادة المازوت إلى قرية حزيمة شمال الرقة
الخبر التالي
توثيق عشرات حالة التسمم بجرثومتين غرب مدينة حلب